الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > القوات الأمنية “تطهر” 14 منطقة محيطة بقضاء هيت غرب الرمادي من عناصر (داعش)

القوات الأمنية “تطهر” 14 منطقة محيطة بقضاء هيت غرب الرمادي من عناصر (داعش)

image

أعلن آمر فوج طوارئ ناحية البغدادي العقيد شعبان برزان العبيدي، اليوم الاحد، أن القوات الامنية تمكنت من تطهير 14 منطقة محيطة بقضاء هيت وناحية البغدادي غرب الرمادي (110 كم غرب بغداد) من عناصر (داعش)، وفيما بين ان عناصر (داعش) “هربوا” الى داخل مركز قضاء هيت والقائم وروه بعد “خسائرهم الفادحة”، اكد ان القوات الامنية تتقدم باتجاه مركز قضاء هيت والمناطق التي يسيطر عليها (داعش) لتطهيرها خلال الايام القليلة القادمة.
وقال العبيدي ، ان”القوات الامنية من الجيش والشرطة ومقاتلي العشائر وبغطاء طيران التحالف، تمكنوا من تطهير 14 منطقة وقرية محيطة بقضاء هيت وناحية البغدادي (70 كم غرب الرمادي) من عصابات داعش”، مبينا ان ” مسلحي داعش هربوا الى داخل مركز هيت وقضاء القائم وراوه بعد خسائرهم الفادحة”.
واضاف العبيدي أن” المناطق التي تم تحريرها هي السحالجية والبو وردة والجواعنة والشعبانية والجرد والجميلات والصخى والضروسة والقطنية والبصاور والسمعانية والبرازية ونسرية ومناطق اخرى، وهي الان تحت سيطرة القوات الامنية بالكامل”.
واشار العبيدي الى ان “قوات الجيش والشرطة وخصوصا مقاتلي فوج طوارئ البغدادي يتقدمون الى مركز قضاء هيت والمناطق التي يسيطر عليها داعش، لتطهيرها خلال الايام القليلة القادمة”، مؤكدا ان “القوات الامنية ستحرق عجلات الارهاب ومعاقلهم ولن ترحم منهم احد”.
وكان أمر فوج طوارئ ناحية البغدادي العقيد شعبان العبيدي بمحافظة الانبار كشف، اليوم الاحد، ان تنظيم (داعش) استهدفت بسبع قذائف تحتوي على مادة “الكلور السام” مجمع البغدادي السكني التابع لقضاء هيت، غرب الرمادي، (110 كم غرب بغداد) دون وقوع ضحايا.
وكان آمر فوج طوارئ ناحية البغدادي غرب الأنبار كشف، في (22 تشرين الاول 2014)، أن تنظيم (داعش) يقوم بإخلاء عناصره ممن يتم قتلهم من قبل القوات الأمنية في معارك تطهير المناطق الغربية، لضمان عدم كشف هويتهم، فيما أكد أن اغلب قتلاه “غير مسلمين”.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …