الرئيسية > شكو ماكو > 8 سنوات كانت أسوأ من عام 2016 !

8 سنوات كانت أسوأ من عام 2016 !

وفاة عدد من مشاهير ونجوم العالم واستمرار الحرب الدامية في سوريا، بالإضافة إلى انتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية، كلها أمور ساهمت في اعتبار البعض أن عام 2016 هو الأسوأ على الإطلاق.

ولكن إذا ألقينا نظرة على التاريخ، سنكتشف أن عام 2016 لم يكن بهذا السوء، في حقيقة الأمر كانت سنة جيدة نوعاً ما، بالمقارنة مع سنوات أخرى ماضية.

نستعرض معكم فيما يلي 8 سنوات شهدت أحداثاً دموية وكانت أسوأ كثيراً من عام 2016

 

1- عام 1348

gettyimages-2642041

سنوات الموت الأسود (1348-1350) والتي شهدت موت حوالي 1.5 مليون شخص بسبب وباء الطاعون، والذي قضى على نصف سكان إنجلترا تقريباً وحوالي 200 مليون شخص في أوروبا وآسيا في الفترة بين عامي 1346 و 1353.

 

2- عام 1492

gettyimages-57652816

بالنسبة للكثيرين كان هذا هو العام الذي أبحر فيه المكتشف الإيطالي كريستوفر كولومبوس لأول مرة إلى أمريكا، ولكن بالنسبة للسكان الأصليين للأمريكتين كان هذا العام هو بداية النهاية لهم. تشير الإحصائيات إلى موت 80 إلى 90% من السكان الأصليين بسبب مجازر قام بها الأوروبيون.

 

3- عام 1666

gettyimages-2694760

في عام 1665، انتشر طاعون لندن العظيم في جميع أنحاء إنجلترا، وهو تكملة لسنوات الموت الأسود، وتسبب في موت حوالي 100 ألف شخص وهو ما كان يعادل ربع عدد سكان لندن وقتها. بمجرد أن بدأت المدينة في الاستفاقة من هذا الوباء، حدث حريق لندن العظيم في شهر سبتمبر من هذا العام وتسبب في تدمير 70 ألف منزل من إجمالي 80 ألف منزل في لندن.

4- عام 1919

gettyimages-3381272

في الفترة بين عامي 1918 و1920 أصيب 500 مليون شخص بعدوى وباء الانفلونزا وتسبب ذلك في موت من 50 إلى 100 مليون شخص، أي ما يعادل نسبة 3 إلى 5% من تعداد سكان العالم. أيضاً خلال عام 1919 وبعد مرور ستة أشهر على نهاية الحرب العالمية الأولى، أُجبرت ألمانيا على توقيع معاهدة فرساي، والتي ألقت المادة 231 بها اللوم كاملاً على ألمانيا بالتسبب في هذه الحرب وطالبتها بدفع تعويضات بملايين الجنيهات وهو ما تسبب في إصابة ألمانيا بكساد اقتصادي. العديد من المؤخرين اعتبروا هذا البند عنصراً مهماً في اكتساب الزعيم النازي أدولف هتلر قوته.

 

5- عام 1933

gettyimages-3311197

كانت هذه هي أسوأ سنوات الكساد الكبير؛ إذ ارتفعت نسبة البطالة إلى 25.2% أي واحد من كل أربعة أشخاص لم يملك وظيفة. خلال هذا العام أيضاً، أصبح أدولف هتلر مستشاراً لألمانيا وافتتح أول معسكر لحشد القوات العسكرية في داخاو.

 

6- عام 1942

gettyimages-3279828

سيطرت ألمانيا على الاتحاد السوفييتي ودخلت اليابان في حرب مع الامبراطوريات الغربية في آسيا. نتيجة لذلك، تم اعتقال مئات الآلاف من المواطنين اليابانيين الأمريكيين في الولايات المتحدة، في واحد من أكبر وقائع التصنيف العنصري.

 

7- عام 1994

gettyimages-482719785

العام الذي حدثت فيه إبادة جماعية في رواندا؛ إذ قُتل حوالي 800 ألف مواطن رواندي (معظمهم من قبيلة التوتسي) خلال 100 يوم فقط وعلى يد قبيلة “الهوتو”.

8- عام 2001

gettyimages-1660999

في سبتمبر من عام 2001 وقع هجوم تنظيم القاعدة الإرهابي على برج التجارة العالمي في واشنطن والذي أدى إلى مقتل 2996 شخص.

كان هذا العام هو بداية “الحرب على الإرهاب” بحسب ما زعمت الولايات المتحدة الأمريكية، وتم اختلاق سياسات تبرر لأمريكا وبريطانيا الدخول في حروب مع بعض الدول الداعمة للإرهاب بحسب زعمهما، مثل أفغانستان والعراق، وهو الأمر الذي ما زال يؤثر على العالم حتى يومنا هذا.

شاهد أيضاً

كم يبلغ راتب ترامب وأشهر الموظفين لديه؟

يعد العمل في البيت الأبيض أمر عظيم بالنسبة للكثير من مواطني الولايات المتحدة الأمريكية، نظراً …