الرئيسية > اخبار العراق > 70 شخصاً ضحية الحوادث المرورية في دهوك

70 شخصاً ضحية الحوادث المرورية في دهوك

بحسب الإحصائيات التي أعلنتها مديرية المرور في محافظة دهوك فإن عدد الحوادث المرورية قد تزايد خلال هذا العام وأدى إلى مصرع (70) شخصا خلال الأشهر الماضية من هذا العام وإصابة الكثير.صباح سفر من شعبة الإعلام في مديرية مرور د

هوك أشار في حديث للمدى، إلى أن عدد الحوادث المسجلة لديهم قد بلغ أكثـر من (400) حادثة منذ بداية هذا العام، وأضاف ” هذه الحوادث متنوعة ما بين دهس و انقلاب و اصطدام وأدت إلى موت أكثـر من 70 شخصا وإصابة (359) آخرين بجروح مختلفة،لذا ندعو الإخوة السواق إلى ضرورة الالتزام بالقواعد المرورية أثناء قيادة السيارة ”


وتابع صباح قائلا ” وقد قامت مديرية مرور دهوك بتكريم عدد من السواق الذين لم يرتكبوا مخالفات مرورية ومن بينهم خمس نساء، وذلك تشجيعا للسواق على بذل المزيد من الجهد للالتزام بقواعد السياقة والابتعاد عن ارتكاب المخالفات التي كثيرا ما تؤدي إلى وقوع حوادث مرورية مؤسفة”
وحول أسباب وقوع هذه الحوادث يقول صباح ” هنالك أربعة أسباب منها متعلقة بالسواق وهو الشائع،إذ أن غالبية السواق لا يلتزمون بالتعليمات المرورية خلال قيادتهم المركبات مما يكثر من الحوادث والسبب الثاني فهو عدم توفر شروط السلامة والأمان في السيارة،أما السبب الثالث فهو الأحوال الجوية مثل الحرارة الشديدة والمطر الغزير والضباب والغبار والفيضانات التي أدت إلى وقوع حوادث كثيرة وآخر الأسباب هي الطرق،إذ أن غالبية الشوارع في محافظة دهوك مستهلكة وهي بحاجة إلى توسيع لتضخم عدد السيارات في المحافظة ” من جهته بين العقيد فخري احمد مدير مرور دهوك أنهم قد شددوا من إجراءاتهم واستعانوا بالكثير من الوسائل الحديثة من اجل التقليل من هذه الحوادث آخرها كان استخدام كاميرات المراقبة في الطرقات الخارجية والداخلية وقال ” لقد ساهمت هذه الكاميرات في التقليل من عدد الحوادث المرورية في دهوك وخاصة في الطرق الخارجية وسنعمل بهذه التقنية وسنشدد عليها لأن الهدف منها حماية السواق من ارتكاب حوادث قد تودي بحياتهم”
وأشار مدير مرور دهوك إلى أنهم قد أصدروا قرارا يمنع بموجبه دخول المركبات الكبيرة والطويلة إلى المدينة من الساعة الثامنة صباحا إلى الساعة الثامنة ليلا وذلك بهدف التقليل من وقوع الحوادث المرورية التي كثيرا ما تؤدي إلى زهق الأرواح وحدوث إصابات شديدة للناس.
أما السواق فقد اشتكوا من الطرق غير الجيدة والتعليمات الصارمة لمديرية المرور. سليمان أحد السواق في دهوك يقول” ينبغي على الحكومة أن توفر لنا الشوارع الملائمة للسيارات فشوارعنا مازالت هي ذاتها التي كانت قبل أكثر من عشرين سنة عندما كان عدد السيارات لا يتجاوز الثلاثين ألف سيارة.الآن وصل العدد إلى أكثر من ربع مليون سيارة في دهوك لذا ينبغي توسيع الشوارع وعمل الأنفاق كي لا تقع الحوادث ”
المواطنون من جهتهم دعوا السواق إلى ضرورة الالتزام بقواعد المرور أثناء قيادتهم السيارات.عبدالستار مواطن من أهالي دهوك قال” مع الأسف فان الحوادث المرورية كثيرا ما تقع في محافظة دهوك وهذا برأيي يعود إلى عدم التزام السواق بالقواعد والقوانين التي ينبغي عليهم السير عليها من جهة ومن جهة أخرى فان على دائرة المرور أن تضع الإشارات المرورية والعلامات في كل الشوارع وتكثف من متابعتها السواق المتهورين وخاصة الشباب الذين لا يمتلكون رخصا للقيادة ويقومون بقيادة السيارات بسرعة جنونية وخاصة بعد منتصف الليل ”
يشار إلى أن محافظة دهوك تشهد تدفقا كبيرا للسيارات بشكل شبه يومي الأمر الذي شكل زخما كبيرا على الطرق وخاصة الداخلية الذي كثيرا ما يتسبب بوقوع حوادث مؤسفة آخرها انقلاب سيارة على طريق قضاء زاويتة في 23/8/2012 أدت إلى موت أربعة أشخاص من عائلة واحدة.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *