الرئيسية > اخبار العراق > وزير الدفاع يلتقي بالقادة العسكريين ووجهاء العشائر في البغدادي ويطالبهم بـ”الصمود”

وزير الدفاع يلتقي بالقادة العسكريين ووجهاء العشائر في البغدادي ويطالبهم بـ”الصمود”

image

اعلنت وزارة الدفاع، اليوم الجمعة، مناقشة اليات تشكيل افواج طوارئ من سكان مناطق الانبار لغرض حمايتها، واكدت ان وزيرها خال العبيدي التقى القيادات العسكرية والقوات الأمنية وعدد من وجهاء العشائر في منطقة البغدادي وقاطع عمليات الجزيرة والبادية غرب الانبار (110 كم غرب بغداد)، وناقش معهم الوضع الراهن في مدينة هيت، ونقل لهم رسالة رئيس الوزراء “يحثهم” فيها على “الصمود” للخلاص من “مرض داعش الخطير” و”الثار” لـ”الشهداء” في هيت.
وقالت وزارة الدفاع في بيان له ان “العبيدي التقى مع عدد كبير من القادة العسكريين القطعات العسكرية المتواجدة في ناحية البغدادي التابعة لقضاء هيت (70 كم غرب الانبار)، كما التقى بعدد من الوجهاء وشيوخ العشائر وقوات الحشد الشعبي هناك”، مبينة انه “ناقش معهم الوضع الراهن في مدينة هيت، وبحث معهم الية تشكيل أفواج طوارئ من سكان المنطقة لغرض حمايتها، واطلع على الخطط العسكرية الموضوع لغرض تطهير هذه المدينة من دنس عصابات داعش الإرهابية”.
واضاف البيان ان “العبيدي نقل رسالة من القائد العام للقوات المسلحة الى القادة والقوات الامنية، يحثهم فيها على الصمود ومواصلة مقاتلة الارهابيين، واخذ الثأر من قتلة شهداء قضاء هيت واستثمار الانتصارات المتحققة لقواتنا المسلحة في جميع القواطع لرفع معنويات الجيش العراقي”.
واشار البيان ان العبيدي تفقد قاطع عمليات الجزيرة والبادية ووجه القادة الميدانيين بالبدء بتنفيذ عمليات تعرضية ضد عصابات داعش الارهابية، واشرف على توجيه ضربة جوية ضد رتل من عجلات عصابات داعش الإرهابية مكون من (10) عجلات، تم الاستدلال عليه من خلال ورود معلومات استخبارية دقيقه حيث تم تدمير هذه العجلات بالكامل”.
وتابع البيان ان “العبيدي اطلع على المشاكل التي تواجه القوات الامنية هناك وتم معالجتها على الفور”، مؤكدا “استمرار تقديم الدعم الكامل لهم”.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …