الرئيسية > عالم الرياضة > الرياضة العالمية > مورينيو لا نبحث عن أرقام قياسية ” فقط الاحتفاظ بالليجا “

مورينيو لا نبحث عن أرقام قياسية ” فقط الاحتفاظ بالليجا “

وكالة الأنباء الأسبانية EFE © : أكد البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو مدرب فريق ريال مدريد الإسباني اليوم أن فريقه كان الأفضل في أوروبا الموسم الماضي لتتويجه بأقوى الدوريات “الليجا”، وأنه يبحث عن الاحتفاظ به من جديد وليس عن مواصلة تحطيم الأرقام القياسية.

وقال مورينيو عشية مواجهة فالنسيا في افتتاح الدوري الإسباني بملعب سانتياجو برنابيو “المهم أن نتمسك بالطموح، نريد تكرار ما أنجزناه الموسم الماضي، لا نشعر بالضغط، نبحث عن لقب الليجا مرة أخرى وليس عن الأرقام القياسية، سنحاول ان نصبح أبطال إسبانيا”.
وحول امكانية تحسن أداء الريال عما كان الموسم الماضي، علق “الفريق وصل لمستوى رائع وكان الأفضل في أوروبا الموسم الماضي، فاز بالليجا التي تعد الأصعب وبمستوى بارز، وصل لنصف نهائي البطولة القارية، وفي حال تمسكنا بروح المجموعة سنكون مرشحين لجميع الألقاب”.
وعن غريمه برشلونة قال “لا أحب الحديث عن المنافسين، إلا إذا كانت مباراتنا معهم الاسبوع المقبل”.

وبالنسبة لفالنسيا قال “فالنسيا اتيحت له فرصة اكبر للاعداد لمواجهتنا، إنه فريق صعب تعادل معنا الموسم الماضي بدون أهداف في ملعبنا ودائما ما يشكل خطورة، لكن من حسن الحظ ان اللاعبين الدوليين عادوا للفريق دون أي إصابات وفريقنا مكتمل تماما”.
وحول مدرب “الخفافيش” ماوريسيو بيليجرينو الذي سبق وتعاون معه في برشلونة، قال “أتمنى له مسيرة جيدة لكن على أن يبدأها بشكل سيء في سانتياجو برنابيو”.

وأضاف “أعرفه منذ زمن عندما كنا نعمل سويا في برشلونة، انه مدرب مهني للغاية واحمل ذكريات جميلة معه. أتمنى له مسيرة جيدة كمدرب، وإن كان من الممكن أن يبدأها بشكل سيء غدا”.
ودعا المدرب البرتغالي لاعبيه إلى ضرورة التفكير في مجموعة الفريق ككل “نحتاج كثيرا ل(كريم) بنزيمة و(جونزالو) إيجواين، عليهما ان يدركا أهمية الفريق عن اي لاعب”.

وحول مستقبله مع الريال في موسمه الثالث مع الفريق الإسباني، قال “فيرجسون ظل نحو 30 عاما مع مانشستر يونايتد، وقد وقعت على عقد مع ريال مدريد لمدة أربعة أعوام وانوي اتمامه لمواصلة حصد الألقاب”.

شاهد أيضاً

اليويفا يكشف عن الفريق المثالي لسنة 2016

كشف الاتحاد الأوربي عن قائمة الفريق المثالي للعام 2016 وكان للدوري الأسباني نصيب الأسد بثمانية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *