الرئيسية > اخبار مختارة > من بينهم رعايا أجانب .. السلطات الإيرانية تعتقل 15 شخصا للاشتباه فيهم بالتجسس لصالح إسرائيل

من بينهم رعايا أجانب .. السلطات الإيرانية تعتقل 15 شخصا للاشتباه فيهم بالتجسس لصالح إسرائيل

اعلنت السلطات الإيرانية اليوم الاربعاء اعتقال 15 شخصا للاشتباه فيهم بالتجسس لصالح اسرائيل والتخطيط لارتكاب عمليات قتل وتخريب . وافادت وكالة الانباء الايرانية اليوم الأربعاء ان من بين المعتقلين رعايا اجانب.

وكانت وزارة الامن الايرانية قد اعلنت في الاسبوع الماضي الكشف عن شبكة كبيرة لعمليات الاغتيال والتخريب تابعة للكيان الصهيوني في البلاد واعتقال اعضاءها.

وصرحت الوزارة في بيان جديد شرحت فيه تفاصيل اخرى عن اعتقال الجواسيس بانه تم لحد الآن القاء القبض على 15 من اعضاء هذه الشبكة يحملون جنسيات ايرانية واجنبية يعملون في خلايا تنفيذية ومساندة.

واعترف عدد من الارهابيين وبعد ان ادركوا الاشراف المخابراتي لاجهزة الامن على تفاصيل المخطط الذي وضعه الموساد، اعترفوا بالمهام الموكلة اليهم وكشفوا عن ابعاد اخرى من مهمتهم.

واشار البيان الى ان احد المهام الموكلة لاعضاء هذه الشبكة الارهابية هي اغتيال احد المتخصصين في البلاد حيث تم بفضل الله اعتقال جميع الارهابيين المرتبطين بهذه العملية وضبط جميع المعدات التي بحوزتهم.

واضاف بيان وزارة الامن ان من المهام الموكلة لهذه الشبكة التخريبية تفجير عدد من البنى التحتية في البلاد، حيث تم رصد واعتقال الخلايا العملية وضبط الشحنات المعدة للانفجار، كما تم التعرف على المخطط المشؤوم للعدو الصهيوني من قبل الجهات المعنية.

واضاف البيان: ان المعلومات الواردة افادت بان العدو كان ينوي تنفيذ احد العمليات الارهابية يوم 10 شباط الماضي (21 بهمن) ،حيث يدل انتخاب ذلك اليوم على عمق عداوة ودناءة الكيان الصهيوني المنبوذ ضد الشعب الايراني الشريف في اطار خطة الحرب النفسية لصرف الانظار عن يوم الله 11 شباط (ذكرى انتصار الثورة الاسلامية) والمسيرات الحاشدة للشعب الايرني الشامخ في مختلف انحاد البلاد.

واشار البيان الى انه استنادا الى المعلومات التي تم الحصول عليها من الشبكة الارهابية فان الكيان الصهيوني يستخدم بشكل غير مشروع ، الامكانيات والتسهيلات والممثليات الدبلوماسية في عدد من الدول الغربية التي تدعي زيفا انها تحافظ على الامن الدولي وحقوق الانسان وهم في الحقيقة الرعاة الرئيسيين للارهاب الدولي، وسيتم الكشف عن الوثائق التي تفضحهم بعد انتفاء المحاذير الامنية.

ولفت البيان الى انه ايضا تم الكشف عن قاعدة تجسس في اقليم مجاور لايران وتوثيق ذلك، وسيتم عن طريق الجهات المعنية متابعة الانتشار المكثف لجهاز الموساد واستخدام تلك المنطقة بشكل مباشر ضد رعايا وامن ومصالح الجمهورية الاسلامية الايرانية.

شاهد أيضاً

كيف تدفعك المتاجر الكبيرة إلى شراء المنتجات الغير ضرورية؟

كم عدد المرات التي قمت فيها بعمليات شراء غير ضرورية عندما تكون في المتجر أو …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *