الرئيسية > اخبار عالمية وعربية > اخبار عالمية > ترجيح مقتل مراهقة بريطانية انضمت إلى داعش في سوريا بغارة جوية

ترجيح مقتل مراهقة بريطانية انضمت إلى داعش في سوريا بغارة جوية

Kadiza Sultana reportedly told her sister ‘I don’t have a good feeling’ shortly before her apparent death.
خديجة سلطانة

 

يعتقد أن مراهقة بريطانية، انضمت إلى تنظيم داعش العام الماضي، لقيت مصرعها في سوريا أثر غارة جوية، بينما كانت على ما يبدو تخطط للهرب من التنظيم.

وبحسب قناة ITV البريطانية فأن خديجة سلطانة، التي تركت منزلها في شرق لندن خلال عطلة نصف العام الدراسي في فبراير/شباط 2015 مع صديقتيها شميمة بيجوم وأميرة عباس، يعتقد أنها قتلت في غارة جوية على أحد معاقل داعش في مدينة الرقة بسوريا في شهر مايو/حزيران من هذا العام.

وقالت أختها حليمة خنوم في تصريح للقناة: “كنا نتوقع هذا. لكن على الأقل هي الآن في مكان أفضل.”

وكانت طالبات المدرسة الثلاثة (أعمارهن 15 و 16 عام) متفوقات دراسياً في أكاديمية بيثنال غرين، عندما ركبنا طائرة من جاتويك إلى تركيا، ثم باص إلى الحدود السورية، قبل أن يغريهم داعش بداعايته ليتركن دراستهم وعلائتهم ويذهبن للزواج من أعضاء التنظيم الإرهابي.

CCTV image of (from left) Kadiza Sultana, Shamima Begum, and Amira Abase going through security at Gatwick airport.
صور كاميرا المراقبة في مطار جاتويك، من اليمين: أميرة عباس وشميمة بيجوم وخديجة سلطانة.

شاهد أيضاً

المرأة المصرية الأثقل في العالم تخسر 100 كيلوغرام

خضعت مصرية، يُعتقد بأنها أثقل امرأة في العالم بوزن 500 كيلوغرام، لعملية جراحية لإنقاص وزنها …