الرئيسية > اخبار العراق > مظاهرة في ميسان بسبب “كاريكاتير” للخامنئي

مظاهرة في ميسان بسبب “كاريكاتير” للخامنئي

صورة من الارشيف
صورة من الارشيف

تظاهرة العشرات من أبناء محافظة ميسان، اليوم الثلاثاء، امام مبنى مجلس المحافظة وسط المدينة احتجاجا على نشر صحيفة محلية رسما كاريكاتيريا لمرشد الجمهورية الإسلامية في إيران علي خامنئي، فيما طالبو وسائل الأعلام العراقي بالوقوف صف واحد مراعاة لشعور المسلمين، اكدو أنهم سيتخذون الطرق القانونية لمقاضاة الصحيفة.

وقال الناشط في المركز الثقافي التابع لمنظمة بدر فرحان جاسم البهادلي في حديث خاص إلى (المدى برس) إن” تظارهرتنا اليوم تاتي للرد على كل شخص يريد المساس بسمعة الرموز الدينية التي تعتبر خط احمر ولايمكن التجاوز عليها “.

وأضاف البهادلي “سنعمل على سلك الطرق القانونية لمقاضاة كل الوسائل الإعلامية التي تحاول إثارة الشارع بإعمال غير مقبول ولا مرضية تؤدي الى تشتيت صفوف المسلمين وتخلق فجوة لايمكن سدها بسهولة”، داعيا وسائل الأعلام ان ” تعمل على نشر روح المحبة وتوحيد الصفوف ونبذ كل إشكال التخندق الطائفي الذي يعمل على تمزيق اللحمة الوطنية”

بدورة قال نائب رئيس مجلس محافظة ميسان جواد رحيم فياض الساعدي في حديث إلى(المدى برس)إن” نشرتة جريدة الصباح من صور لمرشد الجمهورية الإسلامية في إيران علي خامنئي أشبه بالعمل المشين، وستتحمل غضب الشارع “,مشيرا”ان مجلس المحافظة سيقعد غدا اجتماعه الدوري وسيناقش هذه التجاوزات وسيصدر بيان حول هذه الموضوع ”

وأوضح الساعدي”من حق أي شخص إن يقاضي أي وسيلة إعلامية لا تلتزم بالسلوك المهني وتحاول الإساءة في كتابتها أو صورها إلى أي إنسان “.

وتظاهر العشرات من المنتمين الى عدد من الأحزاب والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني، يوم أمس الاثنين، في ساحة الفردوس وسط بغداد احتجاجا على نشر صحيفة محلية رسما كاريكاتيريا لمرشد الجمهورية الإسلامية في إيران علي خامنئي، وطالبوا نقابة الصحفيين “بإغلاق” الصحيفة، ودعوا وسائل الإعلام إلى “شجب واستنكار إساءة الصحيفة التي تصر دائما على المساس بالرموز الدينية”، محذرين من أنهم “قد لا يسيطرون على غضب الشارع العراقي تجاه الإساءة”.

وكانت صحيفة الصباح الجديد نشرت، في عددها يوم الخميس الماضي، (6 شباط 2014) ملحقا كاملا بمناسبة ذكرى الثورة الإيرانية وتضمن بورتريه لمرشد إيران الأعلى علي خامنئي، مما عده البعض من أتباع ومقلدي الخمنئي في العراق بأنه إساءة بحق رمز ديني كبير، فيما نشرت مواقع التواصل الاجتماعي تهديدات وتعليقات استنكرت عمل الصحيفة، وشددت على ان المراجع الدينية خط أحمر لا ينبغي المساس بها.

شاهد أيضاً

العصائب ترد على الآلوسي : “إغلق فمك قبل ان يُغلق”

وجه جواد الطليباوي المتحدث باسم جماعة “عصائب اهل الحق” المنضوية في الحشد الشعبي يوم الخميس …

تعليق واحد

  1. شنو هل لواكه ادري اننتو عراقيين لو ايرانيين
    هلكد متحبون ايران شنو عايشين بل عراق روحو عيشو بايران
    المايريدنه تاج على راسه منحطه صبغ للقندرة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *