الرئيسية > عالم الرياضة > الرياضة العالمية > ماسكيرانو : الانتقادات التي انهالت على ميسي بعد نهائي المونديال كانت غير عادل

ماسكيرانو : الانتقادات التي انهالت على ميسي بعد نهائي المونديال كانت غير عادل

ماسكيرانو-ميسي

تشعبت المواضيع التي تطرق لها النجم الأرجنتيني لبرشلونة خافيير ماسكيرانو خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده ظهر اليوم، ودافع عن مواطنه وزميله في الفريق ليونيل ميسي والذي يتعرض لهجوم حاد بسبب تراجع مستواه من الموسم الماضي، ورفض عقد مقارنة بين مدرب البرسا الحالي لويس انريكي والمدرب السابق للفريق والذي سيقود دفة السفينة الفينة للمنتخب الأرجنتين تاتا مارتينو، وأوضح رأيه في بعض صفقات الفريق الجديدة ورحيل الحارس فيكتور فالديس.

وحول رأيه في حملة الانتقادات التي طالت زميله بالبرسا ومواطنه ليونيل ميسي وزادت حدتها بعد خسارتهم للقب المونديال في البرازيل الشهر الماضي، دافع ماسكيرانو عنه قائلًا “الانتقادات التي انهالت عليه كانت غير عادلة لقد وصل مع الأرجنتين إلى نهائي كأس العالم، وبالنسبة لي بدونه كنا لن نصل إلى النهائي النقد الذي تحصله ميسي حول جائزة أفضل لاعب بالمونديال غير منطقية، فالحصول على جائزة ترضية بعد خسارة المونديال ليس أمر جميل بالطبع ولكن ميسي لم يقرر الفائز هو تحصل عليها فقط”.

وأضاف “الغريب بالأمر أن الناس تنتقد ميسي الفائز بالجائزة وتجرحه بكلامهم، ولكن لا ينتقدون الناس الذين يختاروا الفائز ولديهم الكلمة، وفي بلادنا الشعب لا يهتم كيف نقدم مع أنديتنا فكل ما يهمهم كيف نقدم مع المنتخب وأعتقد أننا جعلنا شعبنا فخور بنا وهم يعلمون أنه لولا ميسي لما كنا في النهائي”.

وفي ذات السياق استكمل حديثه عن البرغوث ولكن عن كيف يستعد للموسم المقبل، فقال “ميسي يبدو متحمسًا كالعادة للعب وكجميع اللاعبين هذه الأيام جميعنا متحمسين لبدأ الموسم وتقديم موسم أفضل”.

وأشار إلى الحالة التي بدء بها التحضيرات للموسم الجديد مع البرسا والتي انعكس عليها خسارته مع منتخب بلاده لكأس العالم في النهائي أمام ألمانيا “بعد نهاية المونديال كنت أعيش أوقات صعبة ولكن لا نستطيع تغيير ما حدث سيبقى الحزن بقلبنا للإبد ولكن الحياة تستمر وسنحاول مجددًا”.

وعن أي المدربين يرتاح معه في طريقة تدريبة لويس إنريكي أم تاتا مارتينو، أجاب “أنا احترم كل طرق المدربين، ولا يمكنني المقارنة فلكل شخص ولكل مدرب طريقته الخاصة بإدارة الأمور ونحن الآن خلف إنريكي لأخر الطريق”.

وردًا على سؤال حول كيف مارتينو كمدرب يعمل تحت إمرته مرة أخرى في المنتخب، أجاب “تاتا مدرب كبير وأنا سعيد جدًا لأنه أصبح مدربا للأرجنتين، وبالنسبة للموسم الماضي الخطأ لم يكن على تاتا مارتينو وحده بل الخطأ كان على الجميع، فنحن هنا نلعب سويًا، إذا فزنا كلنا نفوز وإذا خسرنا كلنا نخسر، وأعتقد أنه يجب أن نلام نحن على ما قدمناه الموسم الماضي”.

وفي إجابات سريعة حول نصيحته لللاعبين الشباب أكد “اللاعبين الشباب يجب عليهم الصبر والعمل الجاد لكي يحصلوا على الفرصة الكافية مع الفريق الأول، رأيت بعض الشباب بمواهب رائعة وكل شئ بيدهم الآن ليعملوا جاهدين للخطوة القادمة”.

وخص بحدثيه اللاعب الشاب منير الحدادي وأشاد به قائلًا “منير الحدادي هو مفاجأة الموسم التحضيري، هو صغير بالعمر لكن تعتقد أنه لاعب ناضح ويجب أن يستمر هكذا لأنه موهوب”.

أما عن رأيه في المهاجم الأوروجوياني المنظم حديثًا للفريق الكتالوني “سواريز لاتيني ولدينا أمور مشتركة بيننا وأنا أحب الطريقة التي يلعب فيها”.

وعن المدافع الجديد في الفريق جيرمي ماثيو، أشار ماسكيرانو “ماثيو لديه جميع العوامل لكي يكون مدافع رائع وسوف يكون على ما يرام”.

وعن كيف يشعر إزاء خروج فيكتور فالديز من البرسا، كشف “فالديز هو أفضل حارس في تاريخ برشلونة ولكنه اختار الرحيل والآن يجب علينا دعم الحراس الجدد”.

شاهد أيضاً

اليويفا يكشف عن الفريق المثالي لسنة 2016

كشف الاتحاد الأوربي عن قائمة الفريق المثالي للعام 2016 وكان للدوري الأسباني نصيب الأسد بثمانية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *