الرئيسية > شكو ماكو > مؤسس شركة البيرة الشهيرة “كورونا” يتبرع بثروته لسكان قريته!

مؤسس شركة البيرة الشهيرة “كورونا” يتبرع بثروته لسكان قريته!

كورونا

أهدى مؤسس شركة البيرة المكسيكية الشهيرة “كورونا”، أنطونيو فيرنانديز، مبلغ يُقدر  بـ 2 مليون جنيه إسترليني لكل ساكن من سكان قريته الصغيرة التي نشأ وترعرع فيها في إسبانيا.

وتبرع فيرنانديز، الذي تُوفي في أغسطس الماضي عن عمر يناهر 98 عاماً، بثروة تُقدر بـ 169 مليون جنيه إسترليني لسكان قرية سيريزاليس ديل كوندادو، التي تقع في شمال غرب إسبانيا، ويبلغ عدد سكانها 80 نسمة، وفقاً لما ذكرته صحيفة “تيليجراف” البريطانية.

وقال مالك الحانة الوحيدة الموجودة في القرية ويُدعى “ماكسيمينو سانشيز”، في تصريحات لصحيفة “دياريو دي ليون” الإسبانية:” لم نمتلك أي أموال من قبل”

وأضاف:” لا أعلم ماذا كنا لنفعل بدون أنطونيو”

وانتقل فيرنانديز إلى المكسيك لأول مرة في عام 1949 وهو في الثانية والثلاثين من عمره، حين بدأ في العمل لشركة “جروبو موديلو” المتخصصة في صناعة البيرة، وتدرج في المناصب حتى أصبح أحد المسؤولين عن صناعة بيرة “كورونا”، وهي أحد منتجات الشركة، ومن أكثر المنتجات مبيعاً في العالم، ثم تولى فيرنانديز منصب الرئيس التنفيذي للشركة بين عامي 1971 و1997.

وعُرف عن فيرنانديز سعيه في عمل الخير ورد الجميل لأهالي مدينته، حيث أنشأ شركة في مدينته “ليون” لتوفير فرص عمل لذوي الإعاقة، قبل أن يفعل الأمر نفسه في مدينة “بويبلا” المكسيكية.

ونظراً لمجهوداته في الأعمال الخيرية، منحه خوان كارلوس ملك إسبانيا وسام إيزابيلا الكاثوليكية.

 

 

شاهد أيضاً

هؤلاء المدربين قد يودعوا فرقهم بنهاية الموسم الجاري

  يواجه عدد من مدربي الأندية الكبرى في أوروبا شبح الإقالة من مناصبهم بعد النتائج …