الرئيسية > اخبار العراق > لشراء طائرات مدنية ــ الحكومة تقرض الخطوط الجوية 300 مليون دولار

لشراء طائرات مدنية ــ الحكومة تقرض الخطوط الجوية 300 مليون دولار

قرر مجلس الوزراء إقراض الخطوط الجوية العراقية 300 مليون دولار لغرض تمويل شراء طائرات نقل مدنية، فيما قرر تأجيل استلام أربع طائرات من شركة كندية حتى إشعار آخر.

وقال المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ في بيان صادر عن مكتبه إن ‘مجلس الوزراء قرر قيام وزارة المالية بإقراض الخطوط الجوية العراقية 300 مليون دولار من مصرفي الرشيد والرافدين بدون فوائد وبمدة سداد عشر سنوات لغرض تمويل شراء طائرات نقل مدنية’، مبيناً أن ‘هذا الأمر تم لحين حسم موضوع الشركة الكويتية’.

وأضاف الدباغ أن ‘المجلس قرر أيضاً استمرار تأجيل استلام الطائرات الأربع من شركة بومباردير الكندية وحتى إشعار آخر وإبلاغ الشركة بذلك’.
وكان العراق قد وقع، في (5 أيار 2008)، في العاصمة بغداد عقدين الأول مع شركة بوينغ الأميركية لشراء 40 طائرة، والثاني مع شركة بومباردير الكندية، لشراء عشر طائرات، فيما بينت وزارة المالية أن القيمة الإجمالية للعقدين بلغت خمسة مليارات دولار.
إلا أن الخطوط الجوية الكويتية قدمت شكوى للمحكمة الكندية العليا طلبت فيها وقف عملية توريد الطائرات إلى العراق بسبب خلافات بين الحكومتين العراقية والكويتية.
وأعلنت وزارة النقل، في (4 نيسان 2012)، أن شركة الخطوط الجوية العراقية ستكون قادرة على استخدام شعارها بعد تسوية الأمور العالقة مع الكويت، فيما أشارت إلى أن هذا الإجراء يتيح لها الهبوط في جميع المطارات الدولية من دون عوائق.
وادى ملف التعويضات على الخطوط الجوية العراقية إلى مشاكل سياسية بين العراق والكويت عقب قيام الأخيرة برفع دعاوى قضائية لتجميد أموالها في الأردن وبريطانيا مطلع عام 2010 والذي تسبب فيما بعد باتخاذ مجلس الوزراء العراقي قراراً في شهر أيار من العام نفسه بتصفية وإلغاء الشركة وعرضها للبيع إلى شركات أهلية، كما قرر أيضاً إلغاء جميع التشكيلات الإدارية المرتبطة بها مع الإبقاء على كادرها بعد بيعها لإحدى الشركات الخاصة.
واتفق العراق مع الكويت خلال زيارة رئيس الحكومة نوري المالكي الأخيرة للكويت في (14 آذار 2012)، على إنهاء قضية التعويضات المتعلقة بشركة الخطوط الجوية الكويتية وصيانة العلامات الحدودية، كما تم الاتفاق على أسس وأطر مشتركة لحل جميع الملفات، ضمن جداول زمنية قصيرة، فيما اعتبر وزير الخارجية هوشيار زيباري الذي رافق المالكي في زيارته أن ما تم الاتفاق عليه يعد تقدماً كبيراً فيما يتعلق بخروج العراق من الفصل السابع.

شاهد أيضاً

فيديو | جنود عراقيين يضحون بأنفسهم للقبض على إنتحاري 😲✌️

إنتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر جنود في الجيش العراقي ولحظة تمكنهم من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *