الرئيسية > شباب و بنات > آدم > كيف يكتشف الرجل بأنه يعاني من دوالي الخصية المسببة للعقم المؤقت؟

كيف يكتشف الرجل بأنه يعاني من دوالي الخصية المسببة للعقم المؤقت؟

دوالي الخصية


ضعف خصوبة الرجل في الحيوانات المنوية دائماً ما يكون سببه الأول والأكثر شيوعاً هي ” دوالي الخصية ” التي تسبب عقم مؤقت لدى الرجل إلى حين علاجه التام منها. وتحدث نتيجة التوسع بأوردة الخصيتين، مما يؤدي إلى ارتجاع الدم ورفع حرارة الخصية ، فتقلل من صنع الحيوانات المنوية وانخفاض قدرتها على تلقيح البويضة وقد يؤدى لتشوهها وقلة حركتها.

وقد يتم اللجوء للجراحة لربط الدوالي، مما يؤدّي لتقليل نسبة الحيوانات المنوية المشوّهة، ويؤثّر عل حركتها وكل ذلك يؤدي لإرتفاع هرمون الذكورة، مما يؤثر بالإيجاب على حركة الحيوانات المنوية ولعلاج دوالي الخصية يمكن اللجوء لمنظار البطن أو المجهر الجراحي.

كما يتطلب الأمر مراقبة الحيوانات المنوية بعد العملية للتأكد من عودتها لنشاطها السابق وللتغلّب على المشاكل المتعلّقة بدوالي الخصية والحصول على حيوانات منوية سليمة.

ما الاعراض و الشكوى المرضية لدوالي الخصية؟

فى ٦٥٪ من الحالات لا توجد اى اعراض او شكاوى مرضية من الدوالى و لا تحدث اى مشاكل او مضاعفات و يتم اكتشافها بالصدفة اثناء الكشف الدورى او خلال الفحوصات الطبية للاتحاق بالكليات العسكرية او التجنيد.

فى حوالى ٣٥٪ تكون الاعراض واحدة او اكثر مما يلى:

– الم فى الخصية فى الناحية المصابة بالدوالى: و يكون كالشعور بالشد في الصفن او شعور بالثقل في الخصية و بالذات عندما يقف او يجلس المريض لفترة طويلة . عادة دوالي الخصية المؤلمة (وليس دائما) تكون ظاهرة المعالم من حيث الحجم.

– وجود إنتفاخ وتضخم حول او أعلى الخصية مما يعطى انطباع خادع بوجود خصية ثالثة.

– تأخر الحمل والإنجاب مع وجود تغيرات بالسائل المنوى كنقص عدد أو حركة الحيوانات المنوي و وجد ان الدوالى موجودة فى 40% من الرجال الذين يعانون من ضعف او مشاكل فى الانجاب.

– صغر ملحوظ فى حجم الخصية او ضمور فى الناحية المصابة بالدوالى مقارنة بالناحية السليمة.

علاج الدوالي

في الماضي كان ربط هذه الدوالي عن طريق كيس الخصية ولكن عاب هذه الوسيلة حدوث ضمور للخصية في بعض الأحوال وتشعب الأوردة مما أدى إلى عدم القدرة على ربطها كلها ورجوع الدوالي

الأسلوب الشائع الآن هو ربط الدوالي في أسفل البطن في القناة الأربية أو خلف غشاء البريتون أو عن طريق المنظار وهذه جراحات بسيطة يجري الآن بدون الحاجة لبيات المريض في المستشفى، وسبب سهولة هذا الأسلوب أن الأوردة في هذا المكان تتجمع إلى عدد يتراوح بين 2 إلى 6 أوردة فقط بعد أن كانت متشعبة في الكيس أما عن كيفية تصريف الدم من الخصية بعد ربط الدوالي فيكون عن طريق نظامين آخرين للأوردة متصلين بالكيس والخصية

آخر التطورات في جراحة الدوالي هو استعمال الميكروسكوب أ وسائل التكبير أو المنظار الجراحي لربط الأوردة وذلك للتمكن من ربط كل الأوردة حتى الصغيرة جدا منها مع الحفاظ على شريان الخصية الملاصق لها والحفاظ على القنوات الليمفاوية الدقيقة لتفادي تكون قيله مائية حول الخصية

نتائج الجراحة

تؤدي الجراحة إلى منع ارتجاع الدم إلى الخصية وعدم رجوع الدوالي في 95 % من الحالات، أما بالنسبة للخصوبة فيحدث تحسن في تحليل المني في 60 % إلى 70 % من الحالات وتكون نسبة الحمل من 40 % إلى 50 % خلال السنة الأولى بعد العملية وتعتبر نسبة مرتفعة مقارنة بالوسائل الأخرى المتبعة في علاج عقم الرجال

كيف تسبب دوالي الخصية العقم؟

– تقول النظريات أن الدم الراكد بأوردة الخصية يؤثر سلباً على الحيوانات المنوية، كما تقول بعض النظريات أن بعض المسببات من الغدد الكظرية ترجع للخصية وتضر بالحيوانات المنوية، والبعض الأخر يقول أن الدوالي تضغط على القنوات المنوية داخل الخصية.

كيف يتم تشخيص دوالي الخصية؟

– يتم تشخيص الدوالي عن طريق “الفحص الطبي السريري” وللتشخيص الأدق تستخدم الأشعة الصوتية “السونار” مع تحليل السائل المنوي وذلك بفحص عدد وشكل الحيوانات المنوية وحركتها في المختبر.

<p>ماهو علاج دوالي الخصية؟</p>

– العلاج يكون بإغلاق الوريد المتسبب بوقف الدم سواء بالجراحة أو بالقسطرة.

ماهو الفرق بين الجراحة والقسطرة؟

– يقوم أطباء المسالك البولية بالجراحة وهي عن طريق ربط الوريد جراحياً سواء بشق جراحي من منطقة اعلى الفخذ أو باستخدام المنظار حيث يرى الجراح الأوردة ويقوم بربطها.

وهي عمليه جراحية ذات نجاح كبير وتجرى في يوم واحد، ولكنها تحتاج إلى تخدير عام ولو أن القليل من الجراحين يفضلون عملها تحت تخدير موضعي.

ماهي طريقة العلاج بالقسطرة؟

– تتم القسطرة عبر الدخول من خلال الأوردة الكبيرة من الفخذ تحت ارشاد من الأشعة، ويصل طبيب الأشعة التداخلية لمكان الوريد المتسبب في الدوالي من غير شق جراحي أو تخدير عام، بل تحت تخدير موضعي فقط. ويستطيع المريض الخروج من المستشفى على قدميه بعد ساعة واحدة فقط، كما يمكنه العودة إلى العمل من الغد.

هل هناك فرق في العلاج بالجراحة أو القسطرة؟

– أثبتت الدراسات العديدة بأن الطريقتين لهما نجاح متماثل ونسبة حدوث الحمل بإذن الله تكون 60%.

أنواع طرق العمليات:

1-الربط الجراحي:

وذلك بإجراء جراحة بسيطة لدوالي الخصية، وذلك بربط الأوردة عن طريق جرح صغير.

2-القسطرة:

وتجرى في عيادة الأشعة ويكون بحقن مادة داخل الوريد تعمل على تكسيره بدل ربطه.

والفرق بيثن الطريقتين يتمثل في احتمالية وجود أكثر من وريد، فتكون عملية القسطرة أصعب من الجراحة التي يستطيع الجراح من خلالها أن يرى الأوردة بالعين المجردة ويعمل على ربطها.

3-المنظار:

وذلك بفتح فتحتين صغيرتين أسفل البطن، ومن ثم عمل ربط للأوردة.

مدة العملية

تستطيع إجراءها صباحًا ومغادرة المستشفى عصرًا

مابعد العملية:

1-يمكنك ممارسة حياتك الطبيعية وأعمالك بعد حوالي ثلاثة أيام من إجراء العملية

2-هناك بعض الأدوية التي تعطى بعد إجراء العملية ولمدة 3 أشهر تعمل على تحسين نشاط وعدد الحيوانات المنوية.

 وقت الشفاء

تحتاج ما لا يقل عن 3 إلى 9 أشهر ويكون ذلك إما بحدوث حمل، أو بتحسن نشاط حركة الحيوانات المنوية وعددها.

شاهد أيضاً

لهذه الأسباب تعيش السيدات أكثر من الرجال

لقد وضعنا مجموعة مختارة من 24 صورة فوتوغرافية والتي تظهر أن هناك نوعاً من الصعوبة …