الرئيسية > اخبار الفن > كيدمان “حزينة” لتخلي ولديها عنها والعيش مع طليقها كروز

كيدمان “حزينة” لتخلي ولديها عنها والعيش مع طليقها كروز

أعربت النجمة الأسترالية نيكول كيدمان عن حزنها الشديد لقرار ولديها العيش مع طليقها الممثل الشهير توم كروز.

واعترفت الممثلة لمجلة “هالو” الأربعاء 22 ديسمبر/كانون الأول 2010، أن ولديها بالتبني (إيزابيلا 18 عاما وكونور 15 عاما) يمضيان معظم وقتهما في لوس أنجلوس مع والدهما، إلا أنها قالت إنها تأمل أن يمضيا سويا مزيدا من الوقت في المستقبل.

وقالت كيدمان: “كنت أود لو يعيشان معي، ولكن ليس باليد حيلة”.

وكانت النجمة الأسترالية قد صرحت سابقا بأنها فخورة بالطريقة التي ربَّى بها كروز الولدين في أوقات بُعدها عنهما وانشغالها.

واعترفت كيدمان أن إنجابها ابنتها “سنداي روز” من زوجها المغني كيث إربان خفَّف عنها عذاب البعد عنهما، إذ أنجبت كيدمان ابنتها قبل عامين.

وسارعت الصحف الأجنبية بتناقل خبر حزن الممثلة الحائزة على عدد من الجوائز، حيث جاء الخبر كمناشدة منها للولدين بزيارتها، خصوصا وأن ابنتها بلغت سن الرشد، ويعود لها وحدها قرار مكان العيش.

وانتقل الولدان للعيش مع كروز إثر طلاقه كيدمان العام 2001، بعد عقد من زواجهما. وذكرت زوجته الحالية الممثلة كايتي هولمز –وقتها- أنهما كانا يناديانها بأمي بعد سنتين فقط من الزواج.

يذكر أن توم كروز متزوج حاليا من هولمز، وله منها ابنة تبلغ 4 سنوات، اسمها سوري.

شاهد أيضاً

أفضل 4 أفلام أجنبية في النصف الأول من عام 2017

الأفلام أصبحت من أهم وسائل الترفية، وهناك بالفعل العديد والعديد من الأفلام الأجنبية التي تصدر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *