الرئيسية > اخبار العراق > كربلاء : مبلغ المئة مليار التي خصصتها الحكومة للزيارة غير كاف

كربلاء : مبلغ المئة مليار التي خصصتها الحكومة للزيارة غير كاف

ar-935914

أكد مجلس كربلاء، اليوم الأربعاء، أنه سيستثمر سلفة المئة مليار دينار التي خصصتها الحكومة الاتحادية للمحافظة،(108 كم جنوب العاصمة بغداد)، في أعمال التنظيف والنقل وتطوير أداء الملاكات المعنية بخدمة نحو 60 مليون زائر سنوياً، مبيناً أن الاستراتيجية المستقبلية للمحافظة تتطلب أكثر من ذلك المبلغ.

وقال رئيس مجلس محافظة كربلاء، نصيف الخطابي، في حديث إلى (المدى برس)، إن “مجلس الوزراء وافق على تخصيص مئة مليار دينار من فائض الموازنة العامة لصالح الخدمات التي تُقدم للزائرين في كربلاء”، مشيراً إلى أن “الحكومة المحلية ومجلس المحافظة سيتداولان بشأن آلية صرف هذا المبلغ بالتنسيق مع الدوائر الخدمية وإدارة العتبتين المقدستين”.

وأضاف الخطابي، أن “بعض تلك الأموال ستخصص لأعمال التنظيف ورفع الأنقاض في كربلاء”، مبيناً أن “ملاكات بلدية كربلاء ترفع آلاف الأطنان من النفايات من مركز المدينة خلال الزيارات المليونية مما يتطلب جهداً هائلاً والكثير من الآليات والأيدي العاملة”.

وأوضح رئيس مجلس محافظة كربلاء، أن “جزءاً من ذلك المبلغ سيخصص لعملية نقل الزائرين من مركز مدينة كربلاء وإليها بالتنسيق مع العتبات المقدسة”، لافتاً إلى أن “لدى الحكومة المحلية رؤية لتطوير آلية تقديم الخدمات وأداء الملاكات المعنية بخدمة الزائرين”.

وذكر الخطابي، أن “كربلاء تستقبل نحو 60 مليون زائر سنوياً”، عاداً أن “مبلغ المئة مليار دينار سيساعد الحكومة المحلية في توفير الخدمات للزائرين، برغم أنه لا يشكل حلاً جذرياً لما تحتاجه كربلاء من خدمات وفقاً للاستراتيجية المستقبلية التي تحتاج المزيد من الأموال”.

وكان مجلس الوزراء العراقي، وافق في جلسته السادسة والأربعين الاعتيادية، التي عقدها في بغداد في (الرابع من تشرين الثاني 2013 الحالي)، برئاسة رئيس مجلس الوزراء، نوري كامل المالكي، على تسليف محافظة كربلاء، مئة مليار دينار، لتغطية نفقات الزيارات في محرم والزيارات الأخرى، مشترطاً أن يستقطع المبلغ من موازنة المحافظة لعام 2014 المقبل، إذا لم يتحقق فائض في موازنة عام 2013 الحالي.

يذكر أن دائرة صحة كربلاء، أعلنت في (الخامس من تشرين الثاني 2013 الحالي)، عن وضعها خطة موسعة لتقديم الخدمات الطبية لزائري كربلاء خلال زيارة عاشوراء بالتنسيق مع دوائر صحة بغداد والنجف وبابل ومركز وزارة الصحة، وبينت أنها ستنشر نحو 35 مفرزة طبية و170 سيارة إسعاف في مناطق متفرقة من مركز مدينة كربلاء ومداخلها الثلاثة.

يذكر أيضاً أن قيادة عمليات الفرات الأوسط، أعلنت في (الأول من تشرين الثاني الحالي)، عن وضع خطة “محكمة” لتأمين مدينة كربلاء خلال زيارة العاشر من محرم بمشاركة الطائرات السمتية، مبينة أنها ستؤمن انسيابية عالية لمرور الزائرين، وأن وزارتي الداخلية والدفاع ستسندها بقطعات مدربة بمستويات عالية.

وتشهد كربلاء خلال شهر محرم توافد ملايين الزائرين من داخل العراق وخارجه، لإحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسين بن علي بين أبي طالب (ع)، التي تحل في اليوم العاشر من محرم الحرام.

يذكر أن المسلمين الشيعة في العراق يحيون ذكرى عاشوراء في العاشر من محرم الحرام من كل عام، وتعد عاشوراء من أكبر المناسبات الدينية لدى الشيعة، إذ يحيون فيها ذكرى مقتل الامام الحسين (ع)، في أجواء يخيم عليها الحزن، وترفع الرايات السود وسط المجالس التي تروي السيرة “التراجيدية” للحدث.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *