الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > فندق ريتشارد غير “لإقامة العلاقات الحميمة”

فندق ريتشارد غير “لإقامة العلاقات الحميمة”

أكد النجم السينمائي العالمي ريتشارد غير، أنه اختار بنفسه جميع الديكورات الخاصة بفندقه الفخم “Bedford Post”، الذي يمتلكه هو وزوجته النجمة كاري لويل.

وأشار غير أثناء إصطحاب شبكة CNN في أرجاء الفندق، إلى أنه حرص في اختياراته على راحة النزلاء، ومساعدتهم على إقامة علاقات حميمة في أجواء رومانسية.

ويقع الفندق، الذي يعود تاريخه إلى القرن الثامن عشر، يقع على مشارف بلدة بيدفورد، الهادئة، شمالي نيويورك.

وكاري لويل رصدت المنزل أثناء ركوبها للخيل في المنطقة التي يقع بها المنزل، وكان وقتها قديماً على وشك الانهيار، فقررت هي وزوجها توقيه عقد الشراء، وقاما بترميمه وتجديده، وإدخال أحدث المواصفات الفندقية إليه، ليصبح فندقاً فخماً.

وقالت لويل: “الرومانسية والعلاقة الحميمة، كانتا الإلهام الرئيسي وراء تصميم الفندق، فقد حاولنا خلق مناخ مفتوح، يُشعِر النزلاء بالراحة، وكأنهم في منازلهم.. فالفندق مريح للنفس، وكل غرفة مصممة بطريقة خاصة، تعكس لوحات فنية صامته.”

إلا أنهما في الوقت ذاته حافظا على سحر الموقع الريفي للفندق.

ويقول غير بهذا الشأن: “جميع الجدران الحجرية، مِنَ الصخور التي كانت موجودة في المنطقة، ومعظم الجسور الخشبية الموجودة في الفندق حالياً، تعود إلى المبنى الأصلي.”

وأضاف:”صممنا الفندق ليكون نقطة التقاء سكان المنطقة، وحمستني زوجتي على تأسيسه، فهذه المنطقة تضم العديد من الأشخاص الناجحين، ذات خلفيات مختلفة، لهم تجارب متباينة، وهنا مكان جيد للقاء وتبادل الخبرات الحياتية.”

ويضم الفندق غرفة لممارسة رياضة اليوغا والتأمل، ومطعم وبار، يخدم نزلاء الفندق وسكان منطقة بيدفورد، على حدٍ سواء.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *