الرئيسية > عالم الرياضة > غيغز: كنت أخاف من فيرجسون والآن يطلب مني المشورة في بعض قراراته

غيغز: كنت أخاف من فيرجسون والآن يطلب مني المشورة في بعض قراراته

كشف الجناح الأيسر المخضرم “ريان جيجز” عن علاقته العميقة مع مديره الفني في مانشستر يونايتد “سير أليكس فيرجسون”، والتي مَرت بعدة تغيرات ففي البداية كان يخاف من المدرب الأسكتلندي المُخضرم ويخشى التدخل في قراراته الفنية ولكن مع مرور الوقت وتقدمه في السن تغيرت الأحوال وتبدلت…


جيجز الذي سيتم عامه الـ37 في نوفمبر المقبل أكد في تصريحاته أنه بات شخصاً مهماً في حياة فيرجسون المهنية بسبب الاستشارات الفنية التي يمنحها للمدرب الكبير.
وأحرز جيجز هدفاً رائعاً في مرمى نيو كاسل يوم الاثنين الماضي في ختام مباريات الأسبوع الأول من الدوري الإنجليزي الممتاز 2011/2010 في الدقائق الأخيرة من المباراة المنتهية بفوز اليونايتد بثلاثية نظيفة، وقبل بداية هذا الموسم أكد فيرجسون انه الأخير في حياة الثنائي جيجز وسكولز مع الشياطين لذا قرر أن يُجدد عقديهما لمدة عام واحد فقط.

وقال جيجز لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”: “علاقتي مع فيرجسون تغيرات كثيراً، كنت في بداية أخاف منه وأحاول الإبتعاد عن طريقه، الآن هو يحصل على نصحيتي ويستشيرني في بعض القرارات”.

واوضح: “عندما قابلته للمرة الأولى ولمدة 13 عاماً كنت أخاف منه وأبتعد عنه إلا أنه في السنوات الأخيرة بدأ يطلب نصيحتي أكثر مما سبق، ويُعاملني بطريقة أكثر عمقاً عما كنت صغيراً، وذلك بفضل تجربتي الطويلة، فيوم بعد يوم تتطور شخصيتك ومستواك في غرفة تغيير الملابس، وهذا هو التطور الطبيعي في علاقة المدرب واللاعبين أصحاب الخبرة في الفريق”.

جيجز لا يهتم كثيراً بما يُقال حول تقاعده وانتهاء مسيرته الإحترافية فلا يزال يرى نفسه قادر على مواصلة العطاء، وقال: “في كل عام أسمع الناس يقولون لقد أصبح عمره 35 أو 36 والآن أنا عمري 37 عاماً ولا أقلق كثيراً على مستقبلي، أنا لا أشعر بأنني أريد التقاعد ولكني مُهتم بأجزاء معينة في مهنة التدريب”.

وتابع: “على مدار السنوات الثلاث أو الأربع الماضية لم أشعر بأختلاف كبير في أدائي، أحياناً كنت أشعر أنني لا أستطيع الانتظار للخروج من اللعبة إلا أن اللعب مع اللاعبين الصغار أفادني كثيراً والمدرب كان يعتمد عليّ في لحظات حاسمة، كل هذه التجربة أحاول الحفاظ عليها مع طاقتي، وعليك أن تنتظر إلى مانشستر يونايتد ستجده متوازن ويسير في الطريق الصحيح”.

واختتم: “لا يمكن لأي فريق في العالم تحقيق أي لقب بمعدل عمري من 20 إلى 22 عاماً، لن يفوزوا بأي شيء، فأنت بحاجة إلى مزيج ما بين الشباب والخبراء”.

شاهد أيضاً

اليويفا يكشف عن الفريق المثالي لسنة 2016

كشف الاتحاد الأوربي عن قائمة الفريق المثالي للعام 2016 وكان للدوري الأسباني نصيب الأسد بثمانية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *