الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > عمليات الانبار تسلح عشيرة البو نمر استعدادا لعملية كبيرة ضد داعش في هيت

عمليات الانبار تسلح عشيرة البو نمر استعدادا لعملية كبيرة ضد داعش في هيت

image

أعلن آمر فوج طوارئ ناحية البغدادي العقيد شعبان برزان العبيدي، اليوم الخميس، أن قيادة عمليات الانبار بدأت بتسليح مقاتلي عشيرة البو نمر و”الحشد الشعبي” استعدادا لـ”تطهير” قضاء هيت، غرب الانبار، مركزها مدينة الرمادي، (110 كم غرب بغداد)، والنواحي التابعة لها من تنظيم (داعش)، وفيما أكدأن عملية التسليح تتم بإشراف كبار الضباط، اشار إلى أن الساعات القليلة المقبلة ستشهد عملية عسكرية “كبرى” ضد التنظيم في هيت.
وقال العقيد شعبان برزان العبيدي ، إن “قيادة عمليات الانبار الفرقة السابعة باشرت بتسليح مقاتلي عشيرة البو نمر ومقاتلي الحشد الشعبي الذين وصلوا قبل أيام إلى قاعدة عين الأسد في ناحية البغدادي غرب الرمادي، استعدادا لتطهير قضاء هيت والنواحي التابعة لها من فلول داعش”.
وأضاف العبيدي أن “عملية تسليح المقاتلين تتم بإشراف كبار الضباط ضمن خبرة وكفاءة كل مقاتل ومعلوماته عن استخدام الأسلحة”، مبينا انه تم “إدخالهم بدورات تدريبية سريعة لمدة 48 ساعة”.
وأكد العبيدي أن “الساعات القليلة القادمة ستشهد عملية عسكرية كبرى لتطهير هيت من عناصر (داعش) بمشاركة مقاتلي عشيرة البو نمر والحشد الشعبي ومشاركة الجيش والشرطة والقوات الجوية العراقية وطيران التحالف”.
وكان فوج طوارئ ناحية البغدادي بقضاء هيت في محافظة الانبار اعلن، في (2 تشرين الثاني 2014)، ان القوات الامنية ومقاتلي العشائر “تتحشد” على مشارف مداخل القضاء، غرب الرمادي،( 110 كم غرب بغداد)، لتطهيره من تنظيم (داعش)، فيما أكد أن الجميع بانتظار ساعة الصفر.
واعلن شيخ عشيرة البو نمر نعيم الكعود، في (2 تشرين الثاني 2014)، أن تنظيم (داعش) اعدم 55 شخصا من عشيرة البونمر ينهم 13 طفلا و اربعة نساء في منطقة السحيلية التابعة لحوض الثرثار،(80 كم شمال غرب الرمادي)، فيما اكد ان التنظيم اختطف 17 شخصا من عشيرة البونمر في قضاء هيت، غرب الرمادي، ونقلهم إلى قضاء بيجي، شمالي تكريت،
وكان شيخ عشيرة البو نمر نعيم الكعود اكد، في ( الاول من تشرين الثاني 2014)، أن تنظيم (داعش)، يهدد بإعدام 200 شخص معظمهم من النساء والأطفال، شمال غرب الرمادي،(110كم غرب بغداد)، وفيما انتقد عدم تقديم الحكومة أية مساعدة لهم، أعرب عن استعداده لمساعدة قوات الجيش في حالة تنفيذ أية عملية لإنقاذهم.
وكان تنظيم (داعش) أعدم، في ( 29 تشرين الأول 2014)، في منطقة حي البكر، وسط قضاء هيت (70 كم غرب الرمادي) 40 عنصراً من الشرطة ومن مقاتلي عشيرة البو نمر رمياً بالرصاص، فيما أعدم التنظيم، يوم الخميس، (30 تشرين الأول 2014)، 30 مقاتلاً من عشيرة البو نمر رمياً بالرصاص، في ناحية الفرات التابعة لقضاء هيت.
فيما أعلن آمر أفواج طوارئ ناحية البغدادي في قضاء هيت بمحافظة الأنبار، في (30 تشرين الأول 2014)، أن القوات الأمنية أطلقت عملية عسكرية واسعة ثأراً لإعدام تنظيم (داعش) 40 مقاتلاً من عشيرة البو نمر في القضاء، أمس، غرب الرمادي، (110 كم غرب بغداد).

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …