الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > مجلس محافظة الأنبار : سقوط الرمادي بيد مسلحي داعش بات وشيكاً

مجلس محافظة الأنبار : سقوط الرمادي بيد مسلحي داعش بات وشيكاً

مسلحوا-داعش-القاعدة-في-الفلوجة

أعلن عضو مجلس محافظة الانبار عذال الفهداوي، اليوم الخميس، ان “سقوط” مدينة الرمادي بيد المسلحين “بات وشيكا”، وعزا السبب الى “تراخي” القوات الامنية وضعف تسليح مقاتلي العشائر والضربات الجوية، أكد ان الحكومة المركزية لم تلبي مطالب المحافظة في تسليح القوات الامنية لمواجهة المسلحين.

وقال عذال الفهداوي، إن “سقوط مدينة الرمادي بيد المسلحين بات وشيكا”، عازيا السبب إلى “تراخي القوات الامنية في المحافظة وضعف تسليح مقاتلي العشائر والقوات الامنية، بالاضافة لضعف الاسناد الجوي وعدم قصفها لمعاقل المسلحين”.

واضاف الفهداوي أن “القوات الامنية فشلت خلال الفترة الماضية في قطع خطوط الامداد عن تنظيم (داعش) والمسلحين في المحافظة، مما ساهم في تردي الوضع الامني وسقوط عدد من مدن الانبار خلال الفترة الماضية”.

واشار الفهداوي ان “المسلحين ومن بينهم (داعش) يمتلكون اسلحة تفوق اسلحة القوات الامنية”، مؤكدا أن “الحكومة المركزية في بغداد لم تلبي طلبات المحافظة في تسليح القوات الامنية، رغم المطالبات والمنشدات الكثيرة”.
 

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *