الرئيسية > اخبار العراق > عشاق السليمانية يتبادلون القبلات على رماد نصب العشق

عشاق السليمانية يتبادلون القبلات على رماد نصب العشق

1379898_612992812092278_963990921_n

على ما تبقى من نصب العشق في محافظة السليمانية، يتبادل العشاق قبلاتهم تحدياً لـ”الظلاميين والجهلة” الذين أقدموا على حرق هذا النصب، ومن ثم تحطيم قبر الشاعر شيركو بيكس.

حيث كان نصب العشق في بارك آزادي “متنزه الحرية” وسط مدينة السليمانية، وفي يوم أمس الجمعة (18 تشرين الأول 2013)، اعتلى عاشقان قاعدة النصب التي يعلوها الرماد ليتبادلان القبل فيما يقوم أصدقائهما بتصويرهما لنشر الصورة على مواقع التواصل الاجتماعي.

بالقبلات يرد شباب وشابات السليمانية، على ما اعتبروه محاولة لبث “ثقافة الجهل والظلام” في مدينة ومجتمع يغلب عليهما الطابع المدني المتحرر.

وللمثقفين والصحفيين والفنانين والناشطين المدنيين الكرد، رد فعل عبروا عنه بوقفة احتجاجية، مساء أمس الجمعة، في بارك آزادي حضرتها “السومرية نيوز”، للتعبير عن “غضبهم وامتعاضهم” من الأعمال التخريبية التي طالت المعالم والشخصيات الثقافية في المحافظة.

ويقول ئاسوس هردي، أحد منظمي الوقفة الاحتجاجية، إن “تجمعنا اليوم في هذا المكان هو لمواجهة التطاول والاستخفاف برموز الجمال والحريات من قبل بعض الأشخاص الذين يحملون قلوبا سوداء وجامدة”.

ويضيف “هؤلاء الأشخاص يخافون حتى من قبر شاعر الجمال والحرية ونصب العشق، لذلك فالهجوم ليس ضد شيركو بيكس وإنما ضد رمز الحرية والجمال والقومية الكردية”.

ويعتبر هردي هذه الاعتداءات “غريبة على الثقافة والروح المتحررة الكردية ونؤكد حرصنا على التمسك بحرية الإبداع والفكر وجميع القيم الإنسانية في إقليم كوردستان”.

يذكر أن قبر الشاعر الكردي المعروف شيركو بيكس تعرض لهجوم من قبل مجهولين، في (15 تشرين الأول 2013)، كما تم حرق نصب العشق للفنان زاهر صديق، في (12 من تشرين الأول 2013)، ما أثار ردود فعل كبيرة في الأوساط الثقافية الإجتماعية والإعلامية في إقليم كردستان.

بدوره يرى مدير مركز ميترو للدفاع عن الصحفيين رحمن غريب، أن الاعتداء على قبر الشاعر بيكس وحرق نصب العشق “مخالفاً لثقافة أهل السليمانية والمجتمع الكردي، نحن جئنا لندين هذه العملية وللتعبير عن التضامن مع الشاعر بيكس”.

أما الفنان شوان عطوف، فيؤكد “نحن هنا لكي لا نعطي فرصة لأي صوت من الأصوات أو أي عقلية ظلامية لتسيطر على العقلية التي تحب الحياة وتحب الحب والشاعر بيكس فندافع عن رمزيتنا لحبنا للحياة ككرد وكمدينة السليمانية”.

كزيزة بيكاس شقيقة الشاعر الراحل، تقول “مجموعة الحاقدين والجهلة والظلاميين هؤلاء ضد الطبيعة والجمال والحب والفن، ومن هنا أؤكد أنهم لن يستطيعوا محو الأبيات والأشعار الخالدة لهذا الشاعر ولن يتمكنوا من طمر معالم هذه المحافظة المعروفة بحبها للثقافة والفن”.

من جانبها، أعلنت لجنة المراقبين في مديرية الحدائق العامة على لسان أحد أعضائها كوفار حمه كريم، اعتقال اثنين من المتهمين بحرق نصب العشق، مؤكداً “نحن لجنة المراقبين لبارك آزادي قمنا مع الجهات الأمنية والشرطة بالتحقيق حول هذا الحادث الإجرامي وما زال التحقيق جار وفي الاسبوع المقبل سننشر نتائجه”.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *