الرئيسية > شكو ماكو > طفل يولد بعد وفاة أمه بشهرين في بولندا .. معجزة حقيقية!

طفل يولد بعد وفاة أمه بشهرين في بولندا .. معجزة حقيقية!

بولندا

في معجزة بكل المقاييس، ولد طفل بعد مرور شهرين على وفاة أمه، وذلك في مدينة فروكلاف البولندية.

وتُوفيت والدة الطفل خلال الأسبوع السابع عشر من الحمل نتيجة إصابتها بورم سرطاني في المخ، ولكن كان الطفل مازال على قيد الحياة عند وفاتها، فقام الأطباء بالإبقاء على عمل وظائفها الحيوية إلى أن يحين الوقت الذي يُمكنهم فيه استخراج الطفل من بطنها!

وُلد الطفل الذي أطلق عليه اسم “فوتس” بعد مرور 55 يوم على وفاة أمه، وبلغ وزنه عند الولادة 2.2 رطلاً، وسُمح له بالخروج من المستشفى بصحبة والده.

وكانت الأم، التي لم يُفصح عن اسمها، تعلم بإصابتها بورح في المخ في العشر سنوات الأخيرة من عمرها، ولكنها لم ترغب في الخضوع لجراحة لإزالة الورم وفضلت العيش به لما سيتبقى من حياتها.

وذكرت وسائل إعلام بولندية أن الأم كانت تتمتع بحياة طبيعية لعدة سنوات قبل أن تبدأ في فقدان الوعي والانهيار بشكل مفاجىء.

وتُوفيت الأم، التي كانت في أسبوعها السابع عشر من الحمل، في طريقها إلى مستشفى فروكلاف الجامعي، لكن الأطباء استطاعوا في الإبقاء على عمل الوظائف الحيوية قبل أن يموت الجنين. وقرر الفريق الطبي إبقاء الأم على قيد الجياة حتى الأسبوع 28 أو 30 من الحمل.

وتم وضع الأم على جهاز تنفس صناعي، وكانت تتم تغذيتها عن طريق أنبوب، وإعطاءها أدوية عن طريق الوريد لمنع إصابتها بالأمراض المعدية ولخفض ضغط الدم.

وفي يوم 9 يناير الماضي، وفي الأسبوع السابع وعشرين من الحمل، قرر الأطباء أن ليس بمقدورهم الانتظار أكثر من ذلك، وقاموا باستخراج الطفل “فوتس” من رحم أمه الميتة من خلال عملية قيصرية.

وتعتبر هذه الحالة رقم 16 من نوعها في العالم، والأولى من نوعها في بولندا

شاهد أيضاً

كم يبلغ راتب ترامب وأشهر الموظفين لديه؟

يعد العمل في البيت الأبيض أمر عظيم بالنسبة للكثير من مواطني الولايات المتحدة الأمريكية، نظراً …