الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > طفلة بريطانية تعاني من آلام الولادة ولا يستطيع أحد علاجها

طفلة بريطانية تعاني من آلام الولادة ولا يستطيع أحد علاجها

الولادة

نقلت فتاة بريطانية صغيرة في العمر إلى مستشفى لشعورها بألم حاد في معدتها يشبه ألم الولادة ، وكانت المفاجأة بأن الأطباء اكتشفوا نرضاً نادراً في أمعائها الدقيقة لا يستطيعون علاجه.

وتعاني المراهقة، لوسي لو (13 عاماً) من بلدة رينهام بمدينة كينت من آلام تشبه آلام المخاض، وقد أدخلت المستشفى في الشهر الماضي، ليشخص الأطباء إصابتها بانسداد في جزء من الأمعاء الدقيقة بسبب ضغط الشرايين عليها.

مرض نادر
ويعتبر هذا المرض نادر الحدوث، لذا فإن المستشفى الذي تتعالج فيه لوسي يعاني من عدم وجود طبيب مختص قادر على التعامل معه بحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.

ووضعت لوسي في قسم الأطفال بمستشفى ميدواي مارتايم، ويقتصر علاجها على مسكنات الألم فقط، لأن المستشفى يفتقر إلى أطباء مختصين في علاج مثل هذه الأمراض، وقد تواصل الأطباء مع العديد من المستشفيات الأخرى، ولكنهم لم يحصلوا على أي نتيجة.

حملة تبرعات
وبدأت والدة لوسي السيدة زوي (36 عاماً) وهي أم لطفلتين، بحملة لجمع الأموال الكافية لعلاج ابنتها، وتقول زوي بأن لوسي تعاني من الألم طوال الوقت، وتصرخ وتبكي وكأنها تعاني من آلام المخاض.

برغم أستشارة الأم لعدة اخصائيين إلا أن محاولاتها بائت بالفشل فهي حقاً تشعر بالعجز حسب وصفها ، فلقد نجحت عائلة الطفلة المريضة من جمع 3400 دولار في يوم واحد ، لكن لازالت بحاجة إلى المزيد من الأموال حتى تستطيع ان تنتقل الى مستشفى أخرة لتتلقى العلاج الشافي.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …