الرئيسية > اخبار الفن > طبيب مشاهير يتنبأ بقرب انفصال أنجلينا جولي وبراد بيت

طبيب مشاهير يتنبأ بقرب انفصال أنجلينا جولي وبراد بيت

تنبَّأ طبيب المشاهير دكتور درو، بقرب انفصال ثنائي هوليوود الشهير براد بيت وأنجلينا جولي ، واصفًا علاقتهما بـ”القنبلة الموقوتة”.

وذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية الأحد 26 ديسمبر/كانون الأول، أن “دكتور درو بينسكي، مقدم البرامج النفسية الشهيرة، قد قال في لقاءٍ معه إنه بتتبع مسار الحياة الخاصة لكلٍّ منهما على حدة، ويرى أن الثنائي الشهير في طريقه إلى ما يشبه الانفجار النووي”.

وأشار إلى تصريحات أنجلينا التي اعترفت فيها بأنها “كانت” مدمنة للهيروين، وقال إن هذا الكلام غير واقعي؛ “فإما أنها لا تزال تتعاطى الهيروين، أو أنها في مرحلة الشفاء، وهو ما لا أرى ما يدل عليه”.

وأضاف أن “إدمان الهيروين هو حالة مزمنة تصحب المدمن مدى الحياة”، ثم انتقل دكتور درو إلى محاولة تخمين توقيت الانفصال، اعتمادًا على سلوك براد بيت في الماضي عندما ترك جنيفر أنيستون من أجل أنجلينا جولي.

وقال: “إن الطرف الثاني في العلاقة، قد استهتر بمشاعر زوجته السابقة، ووصفها بأنها اعتادت الدخول في علاقات طويلة الأمد؛ لأن هذه هي طريقتها في النظر إلى الأمور”.

وأضاف دكتور درو، أن اجتماع التقليل من مشاعر الآخرين مع إدمان الهيروين، يؤدي إلى علاقة مزعزعة عرضة للانهيار في أي وقت.

ورأى أن هشاشة العلاقة بين ثنائي هوليود الشهير هي السبب وراء محاولتهما الدائمة للبحث عن أحداث تجمعهما؛ الأمر الذي سيزيد حدة الانفجار المتوقَّع في علاقتهما.

ولم يستبعد الطبيب الشهير حدوث نوع من الاندماج الكامل بين النجمين، لكنه وصفه بأنه سيمثل ظاهرة تستحق الدراسة، حال حدوثه.

كانت علاقة براد بيت بأنجلينا جولي قد بدأت منذ اشتراكهما في تصوير فيلم “السيد سميث وحرمه -Mr. and Mrs. Smith”، لكنها لم تخرج إلى العلن إلا بعد طلاق بيت من نجمة “الأصدقاء” جنيفر أنيستون في أكتوبر/تشرين الأول عام 2005، بعد زواجٍ استمرَّ 5 سنوات.

ونشرت إحدى الصحف الهندية، في وقتٍ سابقٍ هذا الشهر، أن الثنائي يعتزمان الزواج في عيد الحب من العام القادم على يد مرشدهما الروحي؛ وذلك في مراسم احتفالات هندوسية في مدينة جودبور شمال غرب الهند.

شاهد أيضاً

أفضل 4 أفلام أجنبية في النصف الأول من عام 2017

الأفلام أصبحت من أهم وسائل الترفية، وهناك بالفعل العديد والعديد من الأفلام الأجنبية التي تصدر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *