الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > طبيب بريطاني يستغل مهنته للتحرش ولتصوير المريضات بحجة الفحص الطبي

طبيب بريطاني يستغل مهنته للتحرش ولتصوير المريضات بحجة الفحص الطبي

201404290953645

أصدرت وزارة الصحة البريطانية قراراً بشطب طبيب جراح من سجلاتها الطبية بعد أن ثبت استغلاله لعمله لتصوير المريضات أثناء فحصهن والاحتفاظ بالصور على جهاز الكمبيوتر، بالإضافة إلى التحرش بالعديد من المريضات بحجة الفحص الطبي.

وعثرت الشرطة على أكثر من 100 صورة على جهاز الكمبيوتر الخاص بالطبيب سهيل أحمد (28 عاماً) التقطها أثناء إجراء فحوصات حساسة للنساء في مستشفى “تورباي” بمدينة ديفون، بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وكان سهيل يدّعي أثناء فحص المريضات أنه يستخدم هاتفه المحمول لقياس معدلات التنفس وضربات القلب لديهن، في الوقت الذي كان يلتقط لهن الصور، كما أنه قام بتركيب كاميرا سرية في حمام منزل تمتلكه عائلته للتجسس على الطالبات اللواتي يقطنّ فيه.

سلوك منافي لآداب المهنة
وبدأت الشكوك تثار حول سلوك سهيل بعد أن اشتكت مريضتين من طريقته في الفحص إلى إدارة المستشفى، وأوقف عن العمل قبل أن يتم التأكد من الاتهامات الموجهة إليه.

وعندما واجهت الشرطة سهيل بالصور ومقاطع الفيديو التي عثر عليه في جهاز الكمبيوتر الخاص به، أنكر في البداية ارتكابه لأي عمل منافي لآداب المهنة وادعى أنه التقط الصور لأغراض طبية، إلا أنه ما لبث أن اعترف بالعديد من التهم ومن بينها اختلاس النظر والتحرش بالمريضات والتقاط صور فاضحة لهن.

وأصدرت المحكمة في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي حكماً بالسجن على سهيل 18 شهراً، ثم ما لبثت أن رفعت مدة العقوبة إلى 30 شهراً بعد أن وجد القاضي أنها لا تتناسب مع الجرائم التي ارتكبها.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *