الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > طائرات دون طيار تستخدم من قبل لصوص لسرقة المخدرات

طائرات دون طيار تستخدم من قبل لصوص لسرقة المخدرات

201404191133468

لم يعد استخدام الطائرات دون طيار حكراً على وكالات التجسس والأبحاث العلمية والشركات الكبرى، إذ دخل اللصوص هذا المجال من خلال استغلال هذا النوع من الطائرات في بريطانيا لتحديد مكان مزارع القنب والمخدرات وسرقتها.

ويشتري اللصوص طائرات صغيرة قادرة على التحليق بالتحكم عن بعد مقابل 60 يورو (80 دولار) من المتاجر المعروفة مثل “تيسكو” ومن ثم يزودونها بكاميرات الأشعة تحت الحمراء، ويتم رصدها عبر أجهزة الآيباد، بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وتستطيع هذه الطائرات التحليق فوق المنازل والمزارع وتحديد أماكن المخدرات، حيث تصدر هذه المزارع كمية كبيرة من الحرارة ناتجة عن الضوء اللازم لنمو القنب والمواد المخدرة، وبعد أن يحدد اللصوص مكان المخدرات يقتحمون المكان ويسرقونها ثم يبيعونها في الشوارع.

ولا يجد اللصوص صعوبة في الحصول على كواشف الأشعة تحت الحمراء، حيث يمكن لأي كاميرا لديها القدرة على تصوير هذا النوع من الأشعة أن تؤدي المهمة بعد إجراء بعض التعديلات البسيطة عليها.

سلاح ذو حدين
وقال أحد اللصوص الذين أدينوا باستخدام طائرة بدون طيار في عمليات السرقة: “لقد اشتريت أول طائرة بدون طيار مقابل مبلغ زهيد من المال، وتعلمت كيفية استخدامها ومن ثم زودتها بكاميرا واي فاي لأتمكن من اختلاس النظر من خلال النوافذ”.

وأشار النائب عن حزب العمال البريطاني توم واتسون وهو رئيس اللجنة البرلمانية المسؤولة عن الطائرات بدون طيار إلى أن انتشار التقنيات الحديثة وتوفرها في الأسواق سهل على المجرمين واللصوص الحصول على طائرات بدون طيار لاستخدامها لأهداف منافية للقانون.

وأكد واستون على ضرورة أن تتخذ الحكومة إجراءات صارمة للسيطرة على انتشار الطائرات بدون طيار ووصولها إلى أيدي من يسيء استخدامها.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *