الرئيسية > صور > صور | فنانون يحولون جدران بلدة فلسطينية الى معرض رسومات

صور | فنانون يحولون جدران بلدة فلسطينية الى معرض رسومات

حوّل 31 فناناً عالمياً وفلسطينياً بلدة بلعين غرب مدينة رام الله، في الضفة الغربية، إلى معرض فني دائم، يضم جداريات رسموها على جدران البلدة، خلال إقامة فنية استمرت لمدة تزيد عن 10 أيام، في إطار مشروع “فن وفعل” الثقافي

وارتَدَت جدران بلعين حلة جديدة، وزهت بالألوان التي رسمها 26 فناناً عالمياً، في مقدمتهم الفنان التشيلي فرانشيسكو، وبمشاركة 5 فنانين فلسطينيين شباب، إلى جانب متطوعين وطلاب مدراس من البلدة، شاركوا في الرسم والتلوين.

وقال الفنان الفلسطيني الشاب، علاء البابا، لـ 24: “هذه كانت أول تجربة لنا، أول مرة أشارك في إقامة فنية في قرية فلسطينية، وكانت تجربة نوعية، أضافت لي الكثير، وأهم شيء هو أنني كنت على علاقة يومية مع الشارع ومحاكاة المجتمع، من خلال الرسم لأكثر من 10 أيام”.

وأضاف “كان هناك العديد من اللوحات والجداريات، والفكرة التي عملت عليها، كانت طرح عمل الفنان الفلسطيني مصطفى الحلاج والإضافة عليه، إلى جانب قضايا تناولت وتناسبت مع وضع بلدة بلعين، كبلدة عامرة بالمقاومة الشعبية”.

بدورها، أوضحت منسقة مشروع “فن وعمل”، فداء عطايا، أن “المشروع هو فني ثقافي، يهدف إلى دمج الفن في المقاومة الشعبية، من خلال مسرح المضطهدين، والدمى العملاقة ورسم الجداريات في قرية بلعين وبعض القرى المجاورة”.

وأشارت إلى أن المشروع تخلل أيضاً عروضاً مسرحية، بمشاركة شباب وشابات من بلعين والقرى المجاورة، وأكثر من 12 دولة من العالم، بإشراف المخرج الفني الكولموبي لمسرح “إيميجن أكشن هكتور”، وتدريب على تصنيع الدمى العملاقة بإشراف المدرب أكين، ولقاءات مع المقاومة الشعبية، وعرض أفلام وأمسيات موسيقية ومسرحية”.

 

الرسم في الجدران الرسم النقش على الجدران ترنيج الجدران تلوين الجدران تلوين رسم سمكة رسم على الجدرات رنج عمل لوحات

شاهد أيضاً

قبل وبعد – 6 صور تظهر قوة المكياج!

وجه مثالي مع شفاه جميلة؟ لا تحتاج إلى جراح تحميل لتحقيق هذا! كل ما تحتاجه …