الرئيسية > شباب و بنات > حواء > صديقة عمرك تزوجت؟ ، اليكِ ماذا تفعلين

صديقة عمرك تزوجت؟ ، اليكِ ماذا تفعلين

1395834833_shutterstock_180724760

لم يعد هناك الكثير من الصديقات كما كان في السابق، وأصبحت الفتاة تكتفي بواحدة صديقة مقربة أو اثنتين على الأكثر، يخرجن معاً، ويتبادلن الأحاديث حول الكثير من الأمور، ولكن ماذا لو تزوجت هذه الصديقة؟

لاتريد أن تتزوج!
في دراسة برازيلية، قال خبراء اجتماعيون برازيليون: إن الصداقة المقربة جداً بين النساء، تعتبر كرباط قوي لاينفك ولايرتخي، وأضافوا بأن الفتاة تجد في صديقتها المقربة، الوسيلة المثلى للتعبير عن همومها وما يقلقها دون تحفظ وبشكل صريح للغاية، وهي إنما تفعل ذلك لأنها تثق بها.
وتطرق الخبراء البرازيليون الذين شاركوا في الندوة، إلى ظاهرة تنمو بشكل متسارع في العالم، وهي أن الصديقات المقربات جداً؛ لايردن الافتراق عن بعضهن، ولكن عندما تجد إحداهن الحب وتريد الارتباط بحياة زوجية، تشعر الأخرى بأن الدنيا قد ضاقت بها، وتعلن بصريح العبارة، أن الوحدة ستقتلها إذا تزوجت صديقتها العزيزة.

الظاهرة غير صحية
أكد الخبراء بأن هذه الظاهرة غير صحية على الإطلاق؛ لأن الزواج أهم من الصداقة؛ لأنه يمثل المستقبل والعائلة والحياة المستقرة، وقال الخبراء: إن الصداقة قد تنفك أو تتغير إن سافرت الصديقة المقربة إلى بلد آخر، أو مكان بعيد يتعذر معه اللقاء بشكل متقارب، أما الزواج فهو مستمر، والزوج والزوجة يبقيان معاً أينما كانا.
واستناداً إلى استطلاعات للرأي حول زواج الصديقة؛ تبين أن 35% من نساء، أجريت عليهن الدراسة عبر الإنترنت، يشعرن بالحزن والأسى والوحدة إذا تزوجت صديقتها المقربة، وهي لم تتزوج.

هل هناك حسد ضمني؟
أشار الخبراء بشكل صريح إلى أنه مهما كانت الصداقة متينة بين فتاتين؛ فإن إحداهما على الأقل؛ تشعر بالغيرة إذا تزوجت صديقتها، وهي لم تعثر على شريك حياتها بعد، وبالرغم من أن نساء كثيرات يقلن بأن المرأة لاتغار من صديقتها المقربة؛ فإن الشيء الوحيد الذي ربما يثير غيرة صديقة من صديقتها المقربة، هو الزواج الذي هو حلم كل فتاة، وقالت الدراسة: «إن رفض صديقة لفكرة زواج صديقتها، ربما يكون مبنياً على إحساس الغيرة، ولكن ذلك يرتبط بتعابير أخرى، مثل: الوحدة، وفقدان شيء عزيز، وغيرها من المبررات».

ماذا تفعلين ؟
– اعكسي الآية، وضعي نفسك مكان الصديقة التي ستتزوج؛ لكي تشعري كم أن الفرحة كبيرة بالنسبة لمن تجد شريكاً مناسباً يقاسمها الحياة.
– تفهمي شعورها لبناء حياة مستقرة مع رجل أحبته، واعلمي أن الزواج لايعني انتهاء الصداقة، وإنما دخولها في إطار جديد، من حيث إن اللقاءات بينهما ستتقلص، وأن صديقتك التي تزوجت ستحترم إرادة زوجها.
– اتخذي من زواجها مثلاً، وابدئي اعتباراً من أول يوم من زواجها، وابحثي أنت الأخرى عن الشريك المناسب؛ فالصداقة المقربة لا تؤجل فكرة الزواج؛ بل زواج إحداكما، يمكن أن يمثل الوقت المثالي للأخرى للبحث عن الزواج.
– لا تشعري بأنك فقدتها، ولكن فكري بأن الحياة الإنسانية مبنية على الزواج، وتشكيل الأسرة والعائلة، وليس على الصداقة التي تعتبر مكملة للعلاقات الإنسانية.

شاهد أيضاً

لهذه الأسباب تعيش السيدات أكثر من الرجال

لقد وضعنا مجموعة مختارة من 24 صورة فوتوغرافية والتي تظهر أن هناك نوعاً من الصعوبة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *