الرئيسية > اخبار الفن > شيرين: أفضل البنات على الذكور.. وأدعو الله بطفلة ثالثة تُدخلني الجنة

شيرين: أفضل البنات على الذكور.. وأدعو الله بطفلة ثالثة تُدخلني الجنة

استقرت المطربة المصرية شيرين على اسم “سارة” لابنتها الثانية التي وضعتها منذ أيام قليلة بعد إجراء جراحة قيصرية في القاهرة.

وأعربت عن سعادتها بسارة، مؤكدة أنها تدعو الله أن يرزقها بطفلة ثالثة حتى تكون بناتها الثلاثة بابا لدخولها الجنة، وفقا للحديث النبوي الشريف الذي يُبشر بالجنة لمن يرزق بثلاث بنات فأكثر ثم يُحسن تربيتهن وتنشئتهن.

وفي أول حوار منذ ولادتها قبل أيام قليلة خصت به قالت شيرين: “كنت أعلم أنني حامل في أنثى ثانية، وسميتها سارة بعد طول بحث وتفكير، ولكن لم أسجلها بعد في السجلات الرسمية”.

وأضافت “لقد اشتريت كلَّ مستلزمات سارة من ملابس وألعاب أطفال من كل بلد كنت أسافر إليها أثناء فتره الحمل”.

وعن مخاض الولادة؛ أضافت شيرين أن آلام الوضع التي تعرضت لها أثناء ولادة سارة كانت أخف بكثير من تلك التي تعرضت لها في ولادة طفلتها الكبرى مريم.

وأشادت المطربة المصرية بمؤازرة زوجها الملحن محمد مصطفى أثناء عملية الولادة، وقالت إنها هوّنت عليها الكثير من آلام الوضع؛ حيث كان مرافقا لها منذ اللحظات الأولى من دخولها المستشفى؛ حيث كان آخر وجه شاهدته قبل التخدير، وأول وجه شاهدته بعد إفاقتها”، واستطردت “لم تفارق الدموع عينيه خلال تلك الفترة، على الرغم من أنه كان يحاول إخفاءها عن الجميع”.

وردا على سؤال عما إذا كانت ترغب في إنجاب ذكور؛ قالت شيرين: “لقد دعوت الله أن تكون أنثى، ولم أتمنّ ولو للحظة أن يكون المولود ذكرا”، وأرجعت النجمة المصرية ذلك لأنها وزوجها يعشقان البنات، ويحمدان الله على عطاياه في كل الأحوال.

ودعت شيرين أن يرزقها الله بطفلة ثالثة حتى تدخل بهن الجنة، وقالت إنها ستبذل قصارى جهدها لكي تربيهن تربية صالحة تُجيز لها دخول الجنة.
لن تقصّر في حق جمهورها

وعن حياتها العائلية بعد أن انضمت إليها سارة، وتأثير ذلك على مشوارها الفني، قالت شيرين: “سأكرس كل دقيقة من وقتي لأسرتي دون أن أقصر تجاه جمهوري”.

وأعلنت شيرين أنها ستستأنف نشاطها الفني بمجرد أن تستطيع الاعتماد على نفسها، وحتى تتأكد من التئام الجرح، وهذا لن يطول أكثر من 3 أشهر، أو ربما أقل، وذلك حتى تتمكن من استعادة رشاقتها، واسترداد صحتها بعد الوضع.

وكانت الفنانة شيرين قد تأخرت عن الموعد المحدد للوضع ما يقرب من أكثر من 20 يوما، وهذا طبقا للموعد الذي حدده لها الطبيب المتابع لحالتها خلال فترة الحمل، وقد داهمتها آلام الوضع منذ أيام قليلة توجهت بعدها على الفور برفقة زوجها ووالدتها وأشقائها وبعض المقربين منها إلى إحدى المستشفيات الكبرى بالقاهرة؛ حيث استقبلت المولودة الدنيا في تمام الساعة الثانية عشرة ظهر الإثنين 21 يونيو/حزيران.

شاهد أيضاً

الفنانين و الممثلين قبل وبعد الشهرة – كيف كانوا ؟

عندما بدأ هؤلاء بشكل فردي العمل نحو الشهرة، لا أحد خطر على باله كيف يمكن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *