الرئيسية > اخبار العراق > شركة بيكر هيوز النفطية تعلن عن ايقاف عملياتها في العراق بسبب أحداث حقل الرميلة النفطي

شركة بيكر هيوز النفطية تعلن عن ايقاف عملياتها في العراق بسبب أحداث حقل الرميلة النفطي

1450245_10152061871993000_1849357389_n

أعلنت شركة بيكر هيوز الامريكية العملاقة للخدمات النفطية، اليوم الاربعاء، “ايقاف عملياتها في العراق” عقب حادثة احتجاج شنها سكان محليون في منشأة الرميلة النفطية بالبصرة، وبينت أنها “فرضت حالة القوة القاهرة بايقاف عملياتها”، وفي حين اشارت الى أنها “ستجري تحقيقا بحادثة الاحتجاج وتأمل بحل المشكلة سريعا”، أكدت أنها “ستستأنف عملياتها حال توفر الظروف الامنية المناسبة”.

وقال المدير التنفيذي للشركة مارتن كريغهيد في بيان صحافي نشرته صحيفة (بزنز جورنال) الامريكية، وأطلعت عليه (المدى برس)، إن “شركة بيكر هيوز تدعم الصناعة النفطية العراقية وان سلامة وامن منتسبينا هي من الاولويات الاولى بالنسبة لنا”، وتابع “نحن في الوقت الذي سنجري فيه تحقيقا بحادثة الاحتجاج التي شنها سكان محليون في منشاة الرميلة النفطية في البصرة، سنوقف نشاطاتنا في العراق لحين استقرار ظروف العمل في العراق.”

واضاف كريغهيد أن” الشركة أخطرت زبائنها بأنها فرضت حالة القوة القاهرة بايقاف عملياتها في العراق”.

و”القوة القاهرة” او “القسرية” هو تعبير معروف يحرر الطرفين من الالتزامات في حال وقوع ظرف خاص خارج عن السيطرة يحول دون تنفيذ شروط العقد.

وأكد المدير التنفيذي للشركة أن “الشركة تأمل بحل المشكلة سريعا وانها ستستأنف عملياتها في العراق حال توفر الظروف الامنية لذلك”، مبينا أنه “لم يتعرض احد لجروح وان المنشأة آمنة”.

وتعد شركة بيكر هيوز، ومقرها مدينة هيوستن في الولايات المتحدة، واحدة من اكبر شركات الخدمات النفطية في العالم، وتعمل في اكثر من 90 دولة حيث توفر خدماتها في مجال الصناعات النفطية والغازية عبر منتجاتها وخدماتها في مجال الحفر وتقييم الاعمال واستشاراتها في مجال تنفيذ المشاريع والانتاج.

وكان مصدر في مطار البصرة أكد، اليوم الاربعاء، ان مئات العاملين الاجانب في حقول النفط بدأوا بمغادرة البلاد على خلفية ضرب سكان غاضبين عاملا اجنبيا قبل يومين بسبب خلاف حول طقس ديني، موضحا ان الطلب على الرحلات الجوية تضاعف مرات عدة ما اضطر الشركات الى استئجار رحلات خاصة.

وكان سكان غاضبون انهالوا بالضرب على عامل بريطاني في حقل الرميلة، بعد اتهامه بإنزال راية الامام الحسين التي تنتشر في عموم البلاد خلال احياء طقوس عاشوراء الدينية، واحتجزت قوات الامن العامل الذي ظهر في مقطع فيديو تداوله مستخدمو الفيسبوك، وهو يتعرض الى ضرب مبرح من مجموعة اشخاص.

وكانت إدارة محافظة البصرة أكدت، امس الثلاثاء، أن المقدسات تشكل “خطا أحمر لا يسمح بالتجاوز” عليه من أي جهة كانت، مثلما “لا يسمح العبث أو الإضرار” بالمنشآت النفطية حفاظاً على اقتصاد البلاد، مبينة أنها شكلت خلية أزمة لمتابعة الأحداث التي شهدها حقل الرميلة النفطي.

وكان مجلس محافظة البصرة،(590 كم جنوب العاصمة بغداد)، أعلن، امس الثلاثاء، عن صدور مذكرة اعتقال بحق منتسبين بشركتين أمنيتين يعملان بحقل الرميلة الشمالية، أحدهما مصري الجنسية والآخر بريطاني، لقيامهما بتمزيق الرايات الحسينية وصورة للإمام علي بن ابي طالب (ع)، وفي حين أكدت اللجنة الأمنية في الزبير، تعرضهما للضرب المبرح من قبل المواطنين، ذكرت أن القوات الأمنية في المحافظة اتخذت التدابير الكفيلة بامتصاص غضب الجماهير.

يذكر أن قيادة عمليات البصرة، أكدت أنها ستقوم بإبعاد العامل المصري، سرور حسن سرور، وترحيله إلى بلاده، بعد تلقيها أوامر من مكتب القائد العام للقوات المسلحة بذلك.

ويحيي المسلمون الشيعة في العراق، ذكرى عاشوراء في العاشر من محرم الحرام من كل عام، وتعد عاشوراء من أكبر المناسبات الدينية لدى الشيعة، إذ يحيون فيها ذكرى مقتل الإمام الحسين، وأخيه العباس (ع)، في أجواء يخيم عليها الحزن، وترفع الرايات السود وصور الحسين وعلي بن أبي طالب وسط المجالس التي تروي السيرة “التراجيدية” للحدث.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

3 تعليقات

  1. يجب احترام معتقدات الاخرين والبريطاني الذي ضرب هو ليس مسلما فلا يحق لاحد رفع راية اي مذهب في مكتبه
    وعلما ان المعتقدات الدينية الشيعية هي خط احمر .

  2. لو كان من فعل هذه الفعله مسلم او على الاقل عربي ممكن ان افعل هذا وليس بهذه الطريقه كان ممكن ان يكون صفعه لكن هذا البريطاني يجهل ما يفعل كما هو اعتبر الرايه علامه او اشاره على السياره كما هناك تسجيل وهو يقول انا اسف اي (( I am sorry )) هذا يعني هو اكتشف بعد هذا ما فعل فلا داعي لك ما فعله الموضفون من عمل بشع وغير انساني كما يصورهم ما فعلوا ناس لا تملك عقول كان ممكن ان اسئله هل تعرف ما فعلة .او على الاقل نكتفي بالغضب كي نصور له ان هذا عقيدتنا وديننا ولا نسمح بهذا اعتقد هذا يرسم صوره عن تمسكنا في ايماننا وحبنا الى عقيدتنا ولكن ما حدث يبين انا ناس مع كل احترامي للجميع لكن لا اجد غير هذه الجمله او العباره يصور اننا ناس وحوش او همج ورعاع .وما فرقنا عن الذين قتلو الشهيد البطل حسن شحاته.انا لله وانا اليه راجعون .نحاول ان نشرح الى العالم انا ناس مسالمين محبين ويصورنا البعض قتله مع كل الاسف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *