الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > شرطة عامرية الفلوجة تنفذ عملية عسكرية لتطهير محيط الناحية وحدودها مع كربلاء وبابل

شرطة عامرية الفلوجة تنفذ عملية عسكرية لتطهير محيط الناحية وحدودها مع كربلاء وبابل

image

أعلن مدير شرطة ناحية عامرية الفلوجة الرائد عارف الجنابي، اليوم الخميس، أن القوات الأمنية تنفذ عملية عسكرية واسعة لتطهير محيط الناحية وحدودها مع كربلاء وبابل، وفيما بيّن مجلس الناحية إنها تمر بظروف “إنسانية صعبة” بسبب حصار (داعش)، طالب الحكومة العراقية بالإسراع بفك الحصار عن الناحية.
وقال الرائد عارف الجنابي ، إن “القوات الأمنية من الجيش والشرطة وبغطاء جوي، تنفذ الآن ضمن قواطع المسؤولية عملية عسكرية واسعة النطاق في محيط الناحية والحدود الإدارية بين عامرية الفلوجة وكربلاء وبابل، وفي منطقة الرزازة والبيار لتطهيرها من أي أوكار لداعش”.
وأضاف الجنابي إن “العملية العسكرية تشمل تمشيط المناطق الصحراوية والأراضي الشاسعة بين عامرية الفلوجة وكربلاء وحدودها مع بابل”.
من جانبه طالب رئيس مجلس ناحية العامرية شاكر العيساوي ، “الحكومة المركزية بضرورة الإسراع بفك الحصار عن المدينة الذي تفرضه عناصر داعش كون ناحية عامرية الفلوجة تمر بظروف إنسانية وصحية صعبة”.
وقال العيساوي إن “ناحية عامرية الفلوجة تمر بظروف إنسانية وصحية صعبة، بسبب الحصار المفروض من قبل عناصر داعش وقطعهم للطرق الرئيسة والفرعية، وانعدام وصول المركبات وشاحنات نقل البضائع والسلع”.
وأضاف العيساوي إن “ناحية عامرية الفلوجة فيها منفذ واحد من جهة جسر بزيبز من جهة العاصمة بغداد، وهذا المنفذ تنقل منه البضائع بالعربات بسبب إغلاقه وقلة الشاحنات التي تصل عبر الطريق الدولية السريعة من بغداد”، مبيناً إن “عددها لا يسد احتياجات ناحية العامرية التي تضم آلاف العوائل النازحة من الفلوجة ومدن الأنبار”.
وأشار العيساوي الى أن “عامرية الفلوجة تشهد نقصاً كبيراً في المواد الغذائية والخضروات والأدوية والوقود، مع انقطاع للتيار الكهربائي منذ أربعة أشهر وشحة في وقود المولدات الأهلية”، مؤكداً إن “تنظيم داعش يقصف المجمع السكني منذ شهر وحتى الان”.

شاهد أيضاً

العصائب ترد على الآلوسي : “إغلق فمك قبل ان يُغلق”

وجه جواد الطليباوي المتحدث باسم جماعة “عصائب اهل الحق” المنضوية في الحشد الشعبي يوم الخميس …