الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > ازمـة عائليـة أودت بحيـاة شيماء العوادي

ازمـة عائليـة أودت بحيـاة شيماء العوادي

عند العثور على جثة القتيلة العراقية شيماء العوادي في منزلها في ولاية كاليفورنيا الأميركية مع ورقة تهديد إلى جانبها، بدأ عدد كبير من المهاجرين من الشرق الأوسط يشعرون بالخوف من أن يكون القتل جريمة كراهية . إلا أن وثائق المحكمة أعلنت هذا الأسبوع أن العائلة كانت تعاني أزمة، فهناك حديث عن قضية طلاق، و عن ابنة تعارض زواجا تقليديا ، مما جعل جميع أفراد العائلة يخضعون للتحقيق . منذ البداية ذكرت شرطة الكاجون أن جريمة الكراهية هي أحد الاحتمالات. مذكرة التفتيش كشفت بأن الشرطة حصلت على مذكرة لتفتيش منزل العائلة و سيارتهم بالإضافة إلى هواتفهم . و حسب وثائق الإفادات فقد ذكر أحد أفراد العائلة بأن السيدة العوادي – 32 سنة – كانت تخطط للطلاق من زوجها و الانتقال إلى تكساس ، و قد أكدت الشرطة عثورها في سيارة القتيلة على وثائق قانونية تؤكد التهيؤ للطلاق. كما ذكرت الإفادات حصول اضطراب و خلاف بين العائلة و كبرى بنات القتيلة ، المدعوة فاطمة، التي استدعت الشرطة بعد عثورها على جثة والدتها غارقة في الدم يوم 21 آذار .

إن المناشدة الحماسية لفاطمة أمام إحدى كاميرات الأخبار المحلية بعد أيام من وقوع الجريمة، هي التي لفتت انتباه وسائل الإعلام الدولية إلى مقتل السيدة العوادي ، حيث أخبرت إحدى محطات التلفاز المحلية بأنها وجدت قرب جثة أمها ورقة تدعوها ‘ بالإرهابية ‘. و قالت خلال ذلك ‘ لقد أخذتم أمي مني، أخذتم أعز صديقاتي، لماذا؟ ‘. في تشرين الثاني، و حسب الإفادات ، استجابت شرطة الكاجون لاتصال عن شخصين في سيارة مركونة ، فوجدت فاطمة مع شاب بعمر 21 عاما . حينها قامت السيدة العوادي بإخراج فاطمة من المشهد و أركبتها في سيارتها و انطلقت ، لكن بعد مسافة قصيرة صاحت فاطمة ‘ أحبك يا أمي ‘ ثم فتحت باب السيارة و هي تسير بسرعة 35 ميلاً بالساعة و رمت بنفسها للخارج . في المستشفى رفضت فاطمة التحدث للشرطة إلا أن الأطباء قالوا إنها ذكرت بأنها قفزت من السيارة لأنهم يحاولون إجبارها على الزواج من قريبها ضد رغبتها . إضافة إلى ذلك، تقول الإفادات انه في يوم الجريمة و بينما الشرطة تستنطق فاطمة، وجدت أن هناك رسالة مرسلة من هاتفها إلى شخص غير معروف. تقول الرسالة ‘ المحقق سيكشف كل شيء ‘. أسماء العوادي ، شقيقة القتيلة، التي تعيش مع زوجها في تكساس، تنفي عدداً من التفاصيل الخاصة بالعائلة التي كشفها التحقيق ، حيث ذكرت بأنها كانت أقرب الناس إلى شقيقتها و أنها لا تعرف شيئا عن تخطيطها للطلاق من زوجها ، كما قالت إن فاطمة مخطوبة إلى رجل التقته العام الماضي خلال زيارتها العراق و كان ذلك باختيارها، و إنها لا تعرف عن أية مشاكل كبيرة تواجه عائلة شقيقتها . تقول أسماء ‘ الجدال يحدث في كل عائلة، نحن لسنا كاملين ، لكننا لم نكن نتحدث عن مشاكل أو ما شابه ‘.
عن : نيويورك تايمز كما نشرتها جريدة المدى

شاهد أيضاً

برنامج زرق ورق ثري – الحلقة 18 HD

برنامج زرق ورق ثري – الحلقة 18 HD #زرق_ورق_ثري 2017 برنامج كوميدي ساخر هدفه رسم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *