الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > رجل وامرأة تركيان في عمر التسعين يتزوجان بعد حب 80 عاماً

رجل وامرأة تركيان في عمر التسعين يتزوجان بعد حب 80 عاماً

n_88728_1

تم عقد قران رجل يبلغ من العمر 92 عاما وامرأة تبلغ من العمر 95 عاما في جنوب شرق تركيا، حيث تم جمع شملهم في دار لرعاية المسنين بعد 77 عاما ، حتى أنهما حاولوا الهروب من دار الرعاية ليتزوجا.

في عام 1938 كان مصطفى يبلغ من العمر (15 سنة) حين كان أحب لأول مرة دوندو كيراج، التي كانت حينها في سن (18 عاماً)، وكانا يعيشا في نفس البلدة التي تقع في جنوب شرقي مقاطعة قهرمان.

ووفقا لوكالة الأناضول. كان مصطفى يرغب في الزواج من دوندو كيراج، لكن والد الفتاة رفض.

وحينها خدم الشاب مصطفى في الجيش التركي لمدة أربع سنوات وبعد أن أكمل خدمته العسكرية الإلزامية، عاد إلى الوطن، إلا أنه رأى أن حب طفولته كانت قد تزوجت ولديها أطفال. فشعر مصطفى بخيبة أمل شديدة، وانتقل للعيش بعيدا وتزوج امرأة أخرى في بلدة أخرى.

 

77 عاما مرت والتقى الزوجان مرة أخرى في دار لرعاية المسنين في قهرمان.

فعندما رأت دوندو مصطفى، شهقت وقالت: “مصطفى، ماذا تفعل هنا؟”، فرد مصطفى: “أنا لا أعرفك من أنت؟”

دوندو: “أنا دوندو. كيف لا يمكنك أن تعرفني؟”.

رجل

مصطفى ودوندو تذكرا الحب القديم الذي جمعهما، وعندما قررا أن يتزوجا، عارض أبنائهم هذا القرار، لذلك حاول الزوجان إلى الهرب في ليلة واحدة ولكن أفراد الأمن أوقفوهما.

لكن مدير دار رعاية المسنين اتصل بمصطفى وقال ما فعله كان خطأ. وقال مصطفى حينها له أود أن الهرب مع دوندو إذا لم يسمح لنا بمغادرة.

لكن تدخل رئيس البلدية المحلية، وأقنع الأبناء بضرورة تزويج  مصطفى ودوندو، و سمح للزوجين المسنين من مغادرة دار الرعاية وأخيرا تزوجا.

مصطفى وزوجته يعيشان الآن في منزلهما الجديد في حي كارداك قهرمان.

 

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …