الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم الكرادة

داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم الكرادة

قُتل سبعة أشخاص وجُرح 14 آخرين على الأقل، مساء الاثنين، إثر تفجير سيارة مفخخة خارج مستشفى في حي الكرادة وسط بغداد، وفقا لمسؤولين أمنيين عراقيين.

وأعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عن الهجوم في بيان نشره عبر ذراعه الإعلامية وكالة أنباء “أعماق” وتداوله نشطاء موالون للتنظيم على مواقع التواصل الاجتماعي، وجاء في البيان: “عملية استشهادية بسيارة مفخخة ضربت تجمعا للشيعة في حي الكرادة بمدينة بغداد.”

ويُذكر أن حي الكرادة شهد في يوليو/ تموز الماضي، تفجيرا انتحاريا أسفر عن مقتل 250 شخصا وإصابة 200 آخرين وتبناه “داعش”، ويُعد الأكثر دموية في الدولة منذ غزو الولايات المتحدة للعراق في عام 2003.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …