الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > داعش يعدم ضابطين كبيرين في شرطة الموصل

داعش يعدم ضابطين كبيرين في شرطة الموصل

image

أفاد مصدر أمني في محافظة نينوى، اليوم الخميس، بان تنظيم (داعش) أعدم ضابطين كبيرين في الشرطة بعد شهر على اختطافهما في الموصل مركز محافظ نينوى،(405كم شمال بغداد)، فيما أكد أن الضابطين كانا يحملان “باج التوبة”.
وقال المصدر ، إن “مسلحي تنظيم (داعش) سلموا، بعد ظهر اليوم، جثتين تعودان لضابطين في الشرطة المحلية برتبة عقيد إلى دائرة الطب العدلي في الموصل بعد إعدامهما”.
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “الضابطين كانا قد اختطفا قبل نحو شهر وهما يحملان باج التوبة الذي سلمه التنظيم بعد دخوله الموصل في حزيران الماضي”.
وتعد هذه المرة الثانية خلال أقل من شهر يقوم فيه تنظيم (داعش)، في الموصل بإعدام أو اختطاف ضباط في الشرطة يحملون باج التوبة، إذ أعدم في (23 تشرين الأول2014)، آمر فوج طوارئ الشرطة الرابع في الموصل العقيد عيسى عصمان في ساحة عامة في حي الشفاء، غربي المدينة بعدما اعتقلوه من منزله الواقع في المنطقة ذاتها.
وكان مصدر من أهالي نينوى أفاد، في 20 تشرين الاول 2014، بأن عناصر تنظيم (داعش)، بدأوا حملة لاعتقال ضباط الشرطة العراقية في المدينة بعدما سلموهم (باج التوبة)، وفيما بيّن أن الضباط تفاجأوا بهذه الحملة بعد تعهد التنظيم بعدم المساس بهم، أكد أن التنظيم لجأ لاعتقال الضباط بعد معلومات تفيد بالتحاق ضباط المدينة بمعسكر تدريب لتحرير الموصل قرب محافظة نينوى.
وفرض تنظيم (داعش)، سيطرته على مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى، (405 كم شمال العاصمة بغداد)، في (10حزيران2014)، واستولى على المقار الأمنية فيها ومطارها، وأطلق سراح المئات من المعتقلين، ما أدى إلى نزوج مئات الآلاف من أسر المدينة إلى المناطق المجاورة وإقليم كردستان، كما امتد نشاط داعش، إلى محافظات صلاح الدين وكركوك وديالى.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …