الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > داعش يتنبى تفجيرات اليوم ويعلن عن بدأ حملة عسكرية في بغداد

داعش يتنبى تفجيرات اليوم ويعلن عن بدأ حملة عسكرية في بغداد

dsh-1

تبنى تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام “داعش”، اليوم الثلاثاء، المسؤولية عن تفجير تسع سيارات مفخخة في بغداد اليوم، مؤكدا انه اطلق “حملة عسكرية انتقامية”، بعد “الحملة العدوانية في الفلوجة”، محذرا “الروافض والمرتدين والحكومة الصفوية”، بانه سيستمر في استهداف التجمعات البشرية والمقرات.

وقال تنظيم (داعش) في بيان نشر على مواقع تابعة له، “اننا في ولاية بغداد نعلن عن بدء عملية عسكرية منذ اليوم الثلاثاء، ضد مقرات وتجمعات الحكومة المرتدة واحزابها ومليشياتها الرافضية انتقاما وثائرا لما بدؤا به من حملة عدوانية ضد اهلنا في الفلوجة تحت صمت عالمي غريب بل ليس بغريب”.

واضاف التنظيم ان “ابطال الدولة الاسلامية في العراق والشام قاموا اليوم بتفجير تسع سيارات مفخخة في مناطق متفرقة من بغداد ضمن الموجة الاولى من هذه الحملة وقد سقط على اثرها اكثر من 100 قتيل وجريح”، مخاطبا “الروافض الحاقدين وحكومتهم الصفوية ان مقراتكم وتجمعاتكم منتشرة في كل انحاء بغداد ولن نال جهدا باستهدافها واسودنا يروق لهم طعم لحومكم ودمائكم وابشروا بمايسوئكم باذن الله وانتظروا انا منتظرون”.

BnhplLGIYAAP06C.jpg-large

شاهد أيضاً

فيديو | جنود عراقيين يضحون بأنفسهم للقبض على إنتحاري 😲✌️

إنتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر جنود في الجيش العراقي ولحظة تمكنهم من …

2 تعليقان

  1. ويستمر القتل

    ويستمر مسلسل قتل الشيعه بيد السنه الانذال ولحد يكلي وحده وطنيه ومن هل حجي الفارغ ليش هوه منو ملفيهم ومنو يساعدهم .

  2. هاي لعبة مكشوفة من لعباة الحكومة الحقيرة في قتل ابناء الشعب واتهام الشبح المختلق منهم او ما يسمى بداعش… الهدف من وراءه الهاء الشعب لتمرير احدى جرائمهم او لجعل الشعب يقتتل فيما بينه خصوصا بعد تزايد موجة التعاطف مع ابناء الفلوجة بعد جرائم الحرب والقتل الجماعي للمدنيين التي ترتكبها مليشيات الحكومة او ما يسمى بالجيش

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *