الرئيسية > عالم الرياضة > الرياضة العالمية > جوزيف بلاتر يأمل في تطبيق نظام (6+5) في الأندية الأوروبية

جوزيف بلاتر يأمل في تطبيق نظام (6+5) في الأندية الأوروبية

جوزيف-بلاتر

كشف رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر عن وجود أمل في تطبيق العمل بنظام (6+5) في الأندية الأوروبية، والذي طرح في 2008 ويلزم الأندية بإشراك ستة لاعبين محليين يحملون جنسية البلد الذي يمثله النادي على الأقل في التشكيل الأساسي، إلا أنه تم التراجع عن تطبيقها وقتها رغم القبول التي لاقه الاقتراح لحين مراجعة القانون من قبل خبراء متخصصين، حتى لا يكون مخالفًا لقوانين العمل في الاتحاد الأوروبي بشأن حرية الحركة.

وتابع بلاتر في مقال له في مجلة الفيفا الأسبوعية يوضح “للأسف الفكرة تعثرت بسبب مخالفة قوانين العمل بالاتحاد الأوروبي والتي تمنح الحق في العمل في أي بلد وحرية الفرد في التنقل.”

وأضاف “لكن الكلمة الأخيرة لم تسمع بعد حول هذا الموضوع خبراء في معهد الشؤون الأوروبية خلصوا إلى أن اتفاق النصيب في اقتراح 6+5 يجعلها تتوافق مع القوانين الأوروبية، لذا فالوقت لم يعد متأخرا من أجل إحياء هذا الاقتراح.”

واستكمل يشرح الفوائد التي يُحققها تطبيق العمل بنظام (6+5) “سيساعد على التوازن بين الأندية والمنتخبات وسيحافظ على هوية الأندية وسيحفز الأندية على زيادة إنتاجها من اللاعبين الصغار، فبنظرة سريعة على بطولات المقدمة في أوروبا لا تترك مجالا للتفسير الخاطئ. عدد اللاعبين الأجانب يشكل الأغلبية في إنجلترا (60.4%) وإيطاليا (54.1%) وهو ما يصعب الأمور على لاعبي هذه البلاد.”

وختم رئيس الفيفا “من الطبيعي أن تكون فكرة التنافس مفيدة للعمل وهو الأمر الذي يتطابق مع كرة القدم، ولكن الأمور ذهبت إلى حد بعيد عندما لا يحصل لاعبون صاعدون وصغار على فرصة لإثبات أنفسهم بسبب “حصول اللاعبين الأجانب على أماكنهم في الفريق.

شاهد أيضاً

اليويفا يكشف عن الفريق المثالي لسنة 2016

كشف الاتحاد الأوربي عن قائمة الفريق المثالي للعام 2016 وكان للدوري الأسباني نصيب الأسد بثمانية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *