الرئيسية > اخبار الفن > جنات تعتزل الغناء في رمضان، وكلوديا تغطي رأسها احتراما للمصريين

جنات تعتزل الغناء في رمضان، وكلوديا تغطي رأسها احتراما للمصريين

في الوقت الذي قررت المطرب المغربية جنات اعتزال الغناء في شهر رمضان، فضّلت العراقية كلوديا حنا تغطية رأسها في شهر الصوم احتراما لوجودها في وسط إسلامي في مصر، في المقابل فإن الأردنية ديانا كرزون ستتفرغ لمراقبة دورها في “منتهى العشق”.

وقالت جنات في اتصال هاتفي مع برنامج “ليلة دريم” على قناة دريم الفضائية مساء الثلاثاء 10 أغسطس/آب، إنها سوف تتوقف نهائيا عن الغناء خلال شهر رمضان المبارك، مشيرة إلى أنها لا تحب المشاركة في الخيام الرمضانية.

وأوضحت جنات “أرغب في أن أقضي هذا الشهر مثلما تعودت دائما منذ صغري وسط عائلتي وأهلي؛ حيث لنا طقوس خاصة خلاله”.

وأضافت “أحب أن أعيش رمضان بطريقتي، أسعى للقرب من الله سبحانه وتعالى، وأقرأ القرآن الكريم، وأؤدي العبادات المفروضة عليّ على أكمل وجه”.

تغطية رأس كلوديا

في الوقت نفسه، كشفت الفنانة العراقية كلوديا حنا لـmbc.net عن قرارها بتغطية شعر رأسها خلال الشهر المعظم قائلة “احتراما لمشاعر المصريين سأغطي رأسي في رمضان، وأنوي قضاء الشهر الكريم كاملاً مع أسرتي التي أتت من سوريا إلى مصر لنكون معًا هناك”.

أما الأردنية ديانا كرزون فقالت “رمضان هذا العام مختلف تماما عن أي عام آخر، فلأول مرة أطلّ على الجمهور كممثلة من خلال “منتهى العشق”، فأشعر بمسؤولية كبيرة وسأظل طوال الشهر الكريم أترقب رد فعل الناس حول دوري في العمل”.

مضيفة “لكن هذا لن يمنعني من السفر إلى بلدي الأردن لقضاء بعض الوقت مع أسرتي ووالدتي وأستمتع معهم بفرحة رمضان”.

تامر في مارينا

وبسبب انشغاله بالعمل في الجزء الثالث من فيلم “عمر وسلمى” قرر الفنان تامر حسني قضاء أول أيام رمضان في مارينا مع فريق العمل، بعيدا عن زحام القاهرة، على أن يعود خلال أسبوع ليستمتع بالأجواء الرمضانية مع أسرته وأصدقائه.

أما الفنانة لوسي فتنوي قضاء أول ثلاثة أيام من رمضان مع زوجها وابنها في المنزل بعد حصولها على إجازة من تصوير مسلسلها “مذكرات سيئة السمعة”.

وترى لوسي أن ما يميز الشهر الكريم عن باقي الأشهر هو الأجواء الروحانية والإكثار من الصلاة والصوم والزكاة، وروح التكافل بين الفقراء والأغنياء.

رمضان وعشق الحلويات

وعبرت الفنانة المغربية سميرة سعيد عن تخوفها من زيادة وزنها في شهر رمضان الكريم، خاصةً أنها تعشق الحلويات وتشعر بعد الصيام بأنها بحاجة ضرورية لها، ولكنها تعوض ذلك بعمل تمارين رياضية طوال الشهر الكريم.

وفي تصريح خاص لـmbc.net أكدت سميرة أنها اعتادت على قضاء أول أيام رمضان في المنزل بعيدا عن العزائم؛ لأنها تصاب بصداع شديد نتيجة تغيير نظام حياتها، ولكنها لأول مرة ستغير نظامها بالإفطار مع صديقاتها أول أيام رمضان.

الفنانة المغربية كشفت عن حرصها على التواجد في هذا الشهر الكريم في مصر، نظرا للطقوس الجميلة والمختلفة عن أي بلد عربي آخر، وقد شعرت بسعادة بالغة حينما قام أحد أصدقائها بإهداء ابنها شادي فانوس رمضان.

أما شيرين عبد الوهاب فمضطرة لتغيير عاداتها الرمضانية هذا العام، خاصةً بعد إنجاب مولودتها الجديدة منذ فترة بسيطة، فبعد أن كانت تقضي أول يوم مع عائلتها ستأتي أسرتها للإفطار معها.

مضيفة أنها لا تتخيل مائدة الإفطار في الشهر الكريم بدون خشاف، وإن كانت ستحاول عمل ريجيم لاستعادة وزنها مرة أخرى بعد الولادة، على الرغم من الأكلات الشهية التي توضع أمامها على المائدة، كما عبرت عن حزنها الشديد لعدم وجود مسحراتي فهي تعشق صوته ليلا.

شاهد أيضاً

أفضل 4 أفلام أجنبية في النصف الأول من عام 2017

الأفلام أصبحت من أهم وسائل الترفية، وهناك بالفعل العديد والعديد من الأفلام الأجنبية التي تصدر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *