الرئيسية > اخبار مختارة > توقعات الآبراج لشهر أيار2012 / حصريا على شكو ماكو

توقعات الآبراج لشهر أيار2012 / حصريا على شكو ماكو

الحمل (21 آذار – 20 نيسان)
تحسن مالي
ما برحت الحظوظ تدعم كل تطلّعاتك وتوجهّاتك. ولا بد من أن تكون قد رسمت الخطوط العريضة لسنتك الجديدة على جميع الصعد المالية والدراسية والمهنية وغيرها. سيتحسّن الوضع المالي لهذا الشهر، عبر ربحٍ اضافي أو انفراج لمسألة شائكة. تكون التوظيفات والاستثمارات ناجحة ومثمرة، كما يكون التعامل مع الأمور الفنية أو مع البورصة امرًا ناجحًا. تأثيرات إيجابية ومهمّة تطال الوضع العاطفي والعائلي. وسيتأثر بوضوح مواليد شهر آذار (مارس). تنشط الحياة الدراسية والإجتماعية، وستكون المفاوضات ناشطة، وكذلك المشاركة في المؤتمرات والرحلات. اهتمام أو انشغال بالإخوة، فحاذر الاهمال والفتور في العلاقات. سيكون الشهر ملائمًا لتطوير جميع انواع العلاقات الخاصة والعامة، وقد يفسح لك في المجال لمناقشة موضوع قرض تمويل لمشروع معيّن.

الثور (21 نيسان – 20 أيار)
تحسن وتقدم
هذا الشهر منعطف مهمّ في حياتك، إذ سوف تمر بظروف هانئة ومشجّعة معظم أيّام الشهر، وقد تفاجئ الآخرين بإطلالتك المتجددة ومشاريعك الجديدة. تعيش أجواء موافقة على مختلف الصعد والمستويات في حياتك اليومية.

تجد الحوافز الكافية لتضع أولويات جديدة ولتنظّم روتينك وأهدافك على نحو دقيق وبنّاء. فابتداءً من هذا الشهر عليك التقدّم على نحو تصاعدي، لا عذر لديك للإخفاق أو حتى للمراوحة في المكان. ولا تقلق، لأن الحظوظ تسهّل نجاحك، وسوف تهيئ لك الظروف والمصادفات كي تتفوّق في عملك وتنتصر.

إنّه شهرٌ حافل بالفرص الجيّدة التي قد تكون فرصاً قديمة تعود للظهور مجدّدًا أو أخرى جديدة ومتنوّعة. سوف تبرز صفاتك الحسنة وتطمئن خواطرك وتختفي هواجسك. تبدو الحياة مشرقة وهنيئة، وأنصح لك، بالتالي، التحضير المسبق لكل أعمالك تفاديًا لإضاعة الوقت الثمين.

الجوزاء (21 أيار – 20 حزيران)
تريث وانتظار
سوف يحرّك الوضع حياتك الشخصية لتظهر بعض التطورات الجيّدة والمنعشة. لن يكون شهرًا خاويًا من الحدث اطلاقًا، لذلك هيّىء نفسك لشهر متحرّك نسبيًّا، وناشط وديناميكي جدًّا في الأيّام العشرة الاخيرة.

سوف تلمس ركودًا في الأجواء وهدوءًا في الحياة المهنية، وقد تتأخر المعاملات والارتباطات على نحو مخيّب في الأيّام الستّة الاولى. أمّا النتائج الحاسمة والارتباطات المهمّة فستبقى عالقة بعض الشيء. كما قد تتأجّل او تتأخر على نحو فاضح حتى يوم عيد ميلادك. أدعوك الى التريّث وعدم استعجال الامور والارتباطات مبكراً تفاديًا للارباك والخيبة. لكن وعلى الرغم من الجوّ الهادئ، ستعرف تأثيرات منشّطة، وستكون الحياة الاجتماعية والمهنية ناشطة الى حدّ ما. الأجواء رومانسية ولطيفة وعلى الارجح سوف تفضّل اللقاء في مجموعات صغيرة وبعيدًا عن الصخب. سوف تتشوّق للمطالعة والقيام ببحوث وتلبية الدعوات، فالاختلاط والتواصل مع الناس يريحك ويطمئن هواجسك.

السرطان (21 حزيران – 20 تموز)
إتفاقات مثمرة
يمكن القول إنّه قد يكون من الأشهر الممتازة لهذا العام. سوف تسعد بتغيّر بعض المعطيات لمصلحتك وكذلك بظهور تأييد ودعم متواصل لقضيّتك. بانتظارك مسؤوليات واسعة لا ترتبط بجدول أعمال ضيّق، وبالتالي باستطاعتك التحرّك بحريّة وارتياح لكنّني أدعوك الى تكثيف هذا التحرّك خلال الأسابيع الثلاثة الأولى وتحديدًا حتى تاريخ 20، إذا أردت الحصول على نتائج مرضية ومؤكّدة. أنصح لك تحاشي الجدال والمنافسة ولا تغامر ولا تراهن على الحظوظ. ستسمح لك الظروف بالانفتاح على محيطك ودرس عرض مغرٍ للانضمام الى مؤسسة او جمعية او نادٍ جديد. تشعر بالرغبة القويّة لتعزيز حضورك الاجتماعي سواءً في المكتب او المنزل، لذلك سوف تلبي دعوة او توجّه بدورك دعوة للقاء. كما ستسمح لك الظروف بالحصول على حليف يدعم تطلّعاتك وينسجم مع آرائك ويهدئ من مخاوفك، وعلى الأرجح تتصالح مع نفسك ومع محيطك. أجل إنّ الشهر واعدٌ بتقدّم ملموس، إذ يزداد رصيدك الشعبي وتحظى باهتمام المعنيين بأمرك وشؤونك. لكنني أذكّرك بوجود مارس في بُرجك خلال الأيّام التسعة الأولى، وبالتالي أنت معرّض للوقوع ضحيّة المشاعر السلبيّة والتهوّر والعدائية، فكُن متيقظًا.

الاسد (21 تموز – 20 آب)
شهر متعب
تتسبب المواجهات بتحديات ومصاعب في حياتك العامة، وقد تتعرّض لقضية شخصية تضعك في موقف حرج، فتضطر الى اتخاذ قرار حاسم او الدفاع عن وضع دقيق. يعرف هذا الشهر تطوّرات حاسمة، وربما تمر باوضاع مشوّشة ومعقدّة. إلاّ أنك تسيطر عليها. يشهد هذا الشهر قلقًا وعدائية ومزاجيّة، فتتهدّد مصالحك بالأخطار وتترك آثارًا سلبيّة. أيام ضاغطة جدًّا ولا سيّما على الصعيد المهني والعائلي، ومن المستحسن تهدئة الاعصاب وتلطيف الأجواء تحاشيًا للمشكلات والأزمات. لكنّني لا أخشى عليك الضغوط والامتحانات، أي تأثيرات الشمس، بل تأثير مارس الذي يتنقّل في برجك وسيثير لديك نقمة وثورة وطيشًا ولا سيّما إذا كنت من مواليد شهر تموز (يوليو). حاذر التهوّر والسرعة والمجازفات، وابتعد عن الخلافات وارتياد الأماكن الخطرة. قد تواجهك بعض الحوادث وتراجع صحّي والتهابات وأحيانًا عمليات جراحية. كن حذرًا من الآلات الحادّة.

العذراء (21 آب – 20 أيلول)
نجاح وازدهار
لا يجوز الاستخفاف بالواجبات أو بالوضع الصحي أو بالاستقرار العام إطلاقًا. لذلك أدعوك الى تحصين دفاعاتك المعنوية وغيرها وعدم الاستخفاف بالضغوط أو الأعباء أو الواجبات.ها انت تطل على شهر المفعيرات والاحداث المتلاحقة والتي تطمئنك لوجود الشمس وجوبيتير في برج الثور الموقع مناسب جدا , كما أنّ الوضع الصحي يتطلّب انتباهًا وحذرًا، فلا تتردّد في استشارة طبيبك إذا شعرت بشيء. من الضروري استغلال الفترات الإيجابية لأنّها ثمينة ولن تتكرّر في الأسابيع القليلة المقبلة. حاول الارتباط بمواعيدك في التواريخ التالية: 5 وصباح 6 و13 و14. هذا لا يعني أنّ الأيّام الأخرى ليست مثمرة، لكنّ الحظوظ لن تأتي خلالها بسهولة. ستكون الضغوط ملموسة على الصعيد المهني والاجتماعي. كما قد تظهر هواجس أو مسائل مقلقة تجاه أحد أفراد العائلة. لا تجازف ولا تتذمّر أو تشتكي. كن على قدر كبير من الحكمة والمسؤولية، وستجد في نهاية المطاف أنّك شخص قدير ومسؤول وناجح.

الميزان (21 أيلول – 20 تشرين الأول)
تقدم ملحوظ
استرخِ، الأجواء في أيار (مايو) ستكون أفضل بكثير. تلوح مصالحات في الأفق وتحالفات واضحة تناديك للتفاوض ولتحديد النقاط. هنالك أمل كبير في التقدّم وفي تحسين الأمور، ولن تعاكسك الظروف إطلاقًا. توقع دعمًا وتجاوبًا مع قضاياكوتطورًا إيجابيًا يبعث الطمأنينة في قلبك وفكرك.

‏أجواء إيجابية تثمر لقاءات ومفاوضات، فترتاح إلى النتائج وتتخلّص من هواجس لازمتك في الشهر السابق. ‏سوف تحمل إليك الظروف لقاءات واتصالات واهتمامات بعقود جديدة، وستتاح لك فرص مالية شتّى عبر الاتصالات المهنية أو التوظيفات المتنوّعة.

‏أجل، سوف تكثر الطموحات وتنمو. أمّا الأمر الذي يساعدك على اجتياز تلك المرحلة الانتقالية فهي قدرتك على التحليل والتحكيم الصائب. بإمكانك قلب المعطيات لمصلحتك، ذلك بتعديل في بعض الأساليب التي كنت تتّبعها ‏في السابق. يمكنك أن تحوّل الوضع الحالي إلى إيجابي إذا اعتمدت أسلوبًا بنّاءً وبعيدًا عن التحديات وردّات الفعل.

العقرب (21 تشرين الأول – 20 تشرين الثاني)
تقدم ملحوظ
استرخِ، الأجواء في أيار (مايو) ستكون أفضل بكثير. تلوح مصالحات في الأفق وتحالفات واضحة تناديك للتفاوض ولتحديد النقاط. هنالك أمل كبير في التقدّم وفي تحسين الأمور، ولن تعاكسك الظروف إطلاقًا. توقع دعمًا وتجاوبًا مع قضايا وتطورًا إيجابيًا يبعث الطمأنينة في قلبك وفكرك. ‏

أجواء إيجابية تثمر لقاءات ومفاوضات، فترتاح إلى النتائج وتتخلّص من هواجس لازمتك في الشهر السابق. ‏سوف تحمل إليك الظروف لقاءات واتصالات واهتمامات بعقود جديدة، وستتاح لك فرص مالية شتّى عبر الاتصالات المهنية أو التوظيفات المتنوّعة.

‏أجل، سوف تكثر الطموحات وتنمو. أمّا الأمر الذي يساعدك على اجتياز تلك المرحلة الانتقالية فهي قدرتك على التحليل والتحكيم الصائب. بإمكانك قلب المعطيات لمصلحتك، ذلك بتعديل في بعض الأساليب التي كنت تتّبعها ‏في السابق. يمكنك أن تحوّل الوضع الحالي إلى إيجابي إذا اعتمدت أسلوبًا بنّاءً وبعيدًا عن التحديات وردّات الفعل.

القوس (21 تشرين الثاني – 20 كانون الأول)
تجنّب المماطلة
تعرف شهرًا ناشطًا على الصعد كافة، لذلك سوف تنشغل بموضوعات عابرة لكن ملحّة. لا بدّ من ان أميّز الفترة الممتدة في القسم الاول من الشهر اي حتى تاريخ 20 عن تلك التي تمتد بين 21 و31. فالفترة الاولى، على الرغم من ضغوطها وكثرة انشغالاتها وضيق وقتها، ستبقى الاوفر حظًّا والأكثر دعمًا لتحرّكاتك. كما ستوفر لك فرصة مهمّة لتحقيق اي إنجاز تسعى اليه، شرط معالجة الامور بكل مهنية واحتراف. كما قد تحمل الفترة الاولى اهتمامًا بأحد المعاونين او حتى بوضعك الصحي، فلا يجوز التغاضي او إهمال بعض الاشارات ولا سيّما إذا ظهرت في فترة قليلة الحظ.

أمّا الفترة الثانية (أي الأيّام العشرة الأخيرة) فهي مُربكة بالفعل، لأنّها قد تحمل ضررًا او تعقيدًا على صعيد معيّن في حياتك. تظهر ظروف او قوى خارجية صعبة لتقف عائقًا امام تقدّمك. يظهر الأعداء او تشتد المنافسة، لذلك كن حريصًا على سلامتك واستقرار مصالحك وعلاقاتك العاطفية وغيرها. وأعتبر يوم 30 أسوأ أيام الشهر، فلا تراهن عليه إطلاقًا. أدعوك الى تنسيق الأعمال والتقيّد بالمواعيد والارشادات. تضطر الى الابكار إلى عملك والاهتمام بعدّة امور في الوقت عينه، ولا بأس بذلك شرط عدم التقصير في الأداء.

لا تطل السّهر فأنت بحاجة الى الراحة يوميًّا. اتّبع نظامًا غذائيًّا سليمًا، وتفادَ ارتياد الأماكن المشحونة بالتوتر ولا سيّما بين 21 و31.

الجدي (21 كانون الأول – 20 كانون الثاني)
تتغلب على مخاوفك
سوف تعيش شهرًأ جميلاً بالتأكيد فهو يمدّك بالحيوية والطاقة الإيجابية والتفاؤل. ربما تطرأ متغيّرات كثيرة مشجعة تدفعك الى المبادرة والجرأة.

سوف تتحسّن أوضاعك لتقوى على ذاتك وعلى محيطك. تتغلّب على مخاوفك وتنتصر عليها بعد أن تغلّبت عليك في الشهر الماضي. في جميع الأحوال، تطوي صفحة صعبة من العلاقات الشخصيّة والهموم والخلافات، لتبدأ صفحة جديدة مُشرقة وواعدة بتطورات مستمرّة. يطال الجوّ الإيجابي الوضع العاطفي والمعنوي والصداقات، وكذلك العلاقة مع الأطفال والمعارف. تكترث للتعرّف إلى هواية جديدة أو ربّما تقع في الغرام. تعود الى قيادة شؤونك بنجاح وارتياح، وهذا الأمر يُحفّزك على إعطاء المزيد، وكذلك على اجتياز كل المراحل بثقة. لا تقف مكتوفًا، بل تحرّك أوّلاً لتحسين الانطباع عنك، وثانيًا لاستعادة مركزك وموقعك لاقتحام الحياة بثقة. الفترة الثانية الممتدّة بين 21 و31 ناشطة وحيويّة لكن على نحو ضاغط ومتطلّب، وعليك توزيع الأدوار وتوجيه الاهتمام بدقة. تظهر بعض الشؤون الإدارية من معاملات وواجبات روتينية موسميّة، وربّما تنشغل بأمور تتعلّق بالأولاد وهمومهم الخاصة. لن تكون الضغوط والمسؤوليات صعبة ومستحيلة، لكنّها تتطلّب تركيزًا وذهنية صافية. لا توافقك أيام 20 و21 و22 لأنّها خالية كليًّا من الحسم والقرار، وقد تحمل إليك خيبة أمل أو تأخيرًا وفوضى. إنّه شهر ناشط وإيجابي جدًّا، والفرق شاسع بين ظروف الشهر الماضي وتلك التي ستعيشها حاليًّا، فلا توفّر وسيلة للسير قُدُمًا الى الأمام. لا تكابر ولا تكن عنيدًا. ابتسم للحياة فهي تبتسم لك!

الدلو (21 كانون الثاني – 20 شباط)
مسائل طارئة
يكون هذا الشهر على موعد قد يحمل توترًا وتشنّجًا حتى تاريخ 20. تظهر خلال الفترة الأولى هذه بعض الإرباكات والحماقات والأخطاء، ما يعرّضك لخسائر معنوية في الدرجة الأولى. لكن يمكنك أن تحوّل هذا الوضع الى إيجابي، إذا أحسنت التصرّف وقمت بخيارات عاقلة وهادئة بعيدًا عن التشنّج والانفعال. تظهر مسائل عائلية وشخصية طارئة بين 1 و20، وقد يكون ذلك من خلال توّرط أحد أفراد العائلة بمشكلة أو بسبب وعكة صحية أو تراجع معنوي. تنشغل خلال الفترة الأولى بتصليحات منزلية، أو قد ترغب في تغيير مكان إقامتك، الأمر الذي يولّد جوًّا من التوتّر. أضف الى ذلك احتمال الارتباط إذا كنت عازبًا، أو ولادة طفل. في مطلق الأحوال سوف تلهيك الشؤون الشخصية عن متابعة الأمور اليومية المعتادة، كما أنّ طباعك المتقلّبة قد تسبّب بعض الجفاء في محيطك. حذار إثارة الخصومة والعداوة، فأنتَ بغنى عنهما حاليًّا. كما قد يشهد هذا الشهر نقاشًا حادًّا مع أحد المقرّبين أو مع أحد الجيران، وقد يشتد إذًا لم تهدأ الأوضاع. تمسّك بموقفٍ حيادي وأعصاب متينة أيّها الدلو. واجه الوقائع بحزم وحسم وقناعة تامة من دون تشويش. لا تتهرّب من تحمّل المسوؤلية ولا سيّما تجاه الأهل (فقد تضطر الى الاهتمام بأحدهم).

الحوت (21 شباط – 20 آذار)
شهر التعارف واللقاءات
يمتاز هذا الشهر بالتواصل مع محيطك والزيارات والمؤتمرات والبحوث والدراسات. ويُؤشر إلى حالة توافق وانسجام على مختلف الصعد التي أتيت على ذكرها سابقًا، هذا بالإضافة الى التوافق العام مع الأشقّاء والأهل والأصدقاء.

إنه شهر غني بالتعارف واللقاءات وكذلك بالمزيد من الانفتاح في حقل اختصاصك. سوف تؤدي دور الوسيط ودور المفاوض والمحاور، وسوف تنجح في تقريب وجهات نظرك وفي طرح أفكارك بمهارة، لذلك لا بدّ من أن أميّزك إذا كنت تعمل في مجال السياسة والصحافة والتجارة. إذ لن يتمكن خصمٌ من قهرك أو مجاراتك، فهيّا تقدّم بجرأة وشجاعة. تناول موضوعًا مهمًّا وناقشه لكن عن سابق دراسة وتخطيط، إذ من غير المعقول ان تفوّت عليك فرصة النجاح بالتقدّم ارتجاليًّا ومن دون تحضير مسبق.

قد تعرف انفرجًا على صعيد المفاوضات، وسوف تسير أعمالك اليومية على نحو سهل ومُذهل فعلاً سواءً على الصعيد الشخصي أو العائلي.

ملاحظة : التوقعات الشهرية مأخوذه عن عالمة
الآبراج جاكلين عقيقي

الموضوع بواسطة العضو : ҜήΐģวђŦ ₦ΐģวђŦ

شاهد أيضاً

لماذا تنزل الدموع أحياناً عند التثاؤب؟

التثاؤب، يأتي لجميع البشر بدون إستثناء. وهناك الكثير من النظريات حول أسبابه حيث يقال أن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *