الرئيسية > اخبار العراق > تكريتي: الروس فشلوا في إنقاذ صدام فسقط في قبضة الاميركان

تكريتي: الروس فشلوا في إنقاذ صدام فسقط في قبضة الاميركان

كشف مصدر مقرب في الحكومة المحلية في محافظة تكريت عن محاولة ثلاثة خبراء من روسيا، قبل ثلاثة أسابيع، الوصول إلى المزرعة التي تم فيها القبض على صدام حسين، والبحث والتنقيب في حفرة العنكبوت، لافتاً إلى أن الخبراء “متخصصون في مجالات التحليلات الجيولوجية وتعقب الآثار والتحقيقات الجنائية”.

وقال المصدر أن “الجيش الأميركي كان قد ردم هذه الحفرة بالاسمنت”، موضحاً أنه من المحال دراسة ما بداخلها لأنها تحولت إلى كتلة اسمنتية وضاعت كل المعالم بداخلها”. وأضاف المصدر أن “الفريق الروسي وصل قبل شهر ونصف إلى العراق بسرية تامة”، مبيناً أنه دخل العراق “على أنه مجموعة من المستثمرين الأجانب”، مؤكداً أن الفريق الروسي “التقى بشيخ عشيرة صدام حسين فضلاً عن مسؤولين محليين في المحافظة”. وأشار المصدر إلى أن الفريق “كان يبحث في الكشف على المكان عن بعض الحقائق من بينها فريق روسي كان قد تحرك لتنفيذ عمليَّة إنقاذ سرية لصدام حسين”، لافتاً إلى أن “الخبراء الروس غادروا بعد أن وصل وفد أميركي من الكويت الى تكريت”. وبيّن المصدر أن “المخابرات الروسية كلَّفت عناصر من جهازها للتحرك نحو تنفيذ خطة على درجة عالية من الدقة لإنقاذ صدام حسين بعد ان ابلغهم بمكانه وطلب منهم النجدة”، موضحاً أن “الموضوع أصبح شائكا آنذاك واختفى ثلاثة من عملاء فريق المخابرات الروسي وأعلن الجيش الأميركي عن إلقاء القبض على صدام”. وأوضح المصدر أن الوقت بين عملية “اختفاء عناصر المخابرات الروسي والإعلان عن القبض على صدام حسين في حفرته كان عشرة أيام”، منوِّهاً إلى وجود “أمور غير حقيقية في قصة القبض على صدام”، بحسب قوله.

شاهد أيضاً

فيديو | جنود عراقيين يضحون بأنفسهم للقبض على إنتحاري 😲✌️

إنتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر جنود في الجيش العراقي ولحظة تمكنهم من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *