الرئيسية > كاس العالم 2014 > تقرير شامل عن المواجهات الثنائية بين الأرجنتين وألمانيا

تقرير شامل عن المواجهات الثنائية بين الأرجنتين وألمانيا

الأرجنتين وألمانيا

فيما يلي 4 مواجهات ثنائية يمكن أن تحسم الصراع بين الأرجنتين وألمانيا في نهائي كأس العالم لكرة القدم على إستاد ماراكانا في ريو دي جانيرو غداً الأحد.

– الألماني سامي خضيرة ضد الأرجنتيني ليونيل ميسي: إيقاف ميسي هو أهم شيء بالنسبة لألمانيا، ومن غير المرجح أن يتكفل لاعب واحد فقط بهذه المهمة. وتابعت ألمانيا كيف نجحت هولندا في الحد من خطورة ميسي في الدور قبل النهائي رغم أن هذا المنافس لم يتمكن في المقابل من شن هجمات خطيرة.

 وقال مدافع ألمانيا بنيديكت هوفيديس، الذي ساهم في الحد من خطورة كريستيانو رونالدو خلال دور المجموعات عندما فازت المانيا 4-0 على البرتغال، إنه من المهم فرض رقابة جماعية على ميسي بدلاً من الرقابة الفردية من لاعب واحد.

 وفي الوقت الذي يشغل فيه ميسي دور صانع اللعب فإنه من المنتظر أن يدخل في صراعات ثنائية عديدة مع سامي خضرة لاعب الوسط المدافع.

 وبذل خضيرة مجهوداً ضخماً في الدور نصف النهائي، وساعد منتخب بلاده على الفوز 7-1 على البرازيل الثلاثاء الماضي.

– الأرجنتيني غونزالو هيغوين ضد الألماني ماتس هوملز: بدأ هيغوين كل مباريات الأرجنتين في البطولة باستثناء الجولة الافتتاحية أمام البوسنة وشغل مركز المهاجم الصريح.

 وسجل هيغوين هدفاً واحداً في مرمى بلجيكا بربع النهائين لكنه يتحرك كثيراً ويتسبب في مشكلات لا حصر لها للمدافعين ويسفر ذلك عن فتح مساحات لميسي وإيزيكيل لافيتزي.

 ويجيد هوملز ألعاب الهواء بشكل أكبر من زميله جيروم بواتينغ.

 لكن هيغوين تفوق على هوملز في وقت سابق من الموسم عندما أحرز الهدف الأول لنابولي في مرمى بروسيا دورتموند خلال مباراة الفريقين بدوري أبطال أوروبا وفاز حينها الفريق الإيطالي 2-1.

– الألماني توماس مولر ضد الأرجنتيني ماركوس روخو: يعد مولر من أفضل لاعبي البطولة وأحرز 5 أهداف وكان من أهم أسباب الانتصارين الكبيرين 4-0 على البرتغال في دور المجموعات و7-1 على البرازيل في الدور نصف  النهائي.

 ويمتاز مولر بالسرعة والقوة وقدرته على تسجيل الأهداف كما أنه يجيد استغلال المساحات وعادة ما يكون حاضراً في الوقت المناسب.

 وعادة ما يظهر لاعب بايرن ميونيخ ناحية اليمين وهو ما يجعله على موعد مع صدام منتظر مع ماركوس روخو الظهير الأيسر للأرجنتين.

 ولم تكن مشاركة روخو مؤكدة في التشكيلة الأساسية في بداية البطولة لكنه ظهر بشكل رائع وأصبح من أهم عناصر بلاده.

– الألماني توني كروس ضد الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو: ظهر كروس بشكل رائع عندما فاز منتخب بلاده 7-1 على البرازيل وأظهر قدراته في الهدف الرابع عندما تبادل الكرة بشكل رائع ووضعها في المرمى الخالي.

 ويعد كروس من أكثر لاعبي ألمانيا ابتكاراً، ويوزع التمريرات في كل أنحاء الملعب كما أنه صاحب لياقة بدنية عالية ويركض باستمرار.

 وإذا لعب كروس مرة أخرى في وسط الملعب من ناحية اليسار فإنه من المتوقع أن يصطدم بخافيير ماسكيرانو لاعب وسط الأرجنتين.

 وكان ماسكيرانو من أهم عناصر بلاده في مباراة هولندا وحد تماماً من خطورة آرين روبن في مباراة المنتخبين بالدور نصف النهائي.

شاهد أيضاً

يواخيم لوف: قالت لماريو جوتزة إظهر للعالم انك أفضل من ميسي

بسعادة كبيرة تحدث المدرب الألماني يواخيم لوف في المؤتمر الصحفي الرسمي عقب فوزه على المنتخب الأرجنتيني …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *