الرئيسية > شكو ماكو > حول العالم > تصوير اغتصاب الأطفال ، تجارة جديدة على الانترنت

تصوير اغتصاب الأطفال ، تجارة جديدة على الانترنت

201404230140991

لم تعد “مهمة” المواقع الإباحية تقتصر على تفريغ الكبت الجنسي لمراهقين أو ناضجين، بل تعداها إلى مرحلة تصوير جرائم اغتصاب أطفال “مباشرة على الهواء”.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، تزايد مستوى الانحدار على الانترنت بشكل ملحوظ، وصل إلى حد اغتصاب الأطفال وتعذيبهم عبر حرق أجسادهم بالسجائر، وعلى الهواء مباشرة.
 
وأعلنت “مؤسسة مراقبة الإنترنت” البريطانية إنها وجدت رسائل بريد الكتروني تروج لمواقع تبث لقطات مباشرة عبر كاميرات الويب لاغتصاب وتعذيب أطفال من كلا الجنسين مقابل مبالغ مالية تُدفع بنظام “بيتكوين” المشفر.

ولفتت الصحيفة إلى أن الـ “بيتكوين” هي نوع من أنواع العملات الرقمية التي لا يمكن تعقبها على الانترنت لأنها عملة مشفرة لا تخضع لأي سيطرة حكومية على مستوى العالم فأصبحت الأساس للتجارة في الأسواق السوداء على الانترنت.

وقال مدير شرطة أوروبا أو “اليوروبول” روب وينرايت، إن هؤلاء الأشخاص يستخدمون ما يسمى بـ “بيتكوين” بهدف الترويج لأفلام إباحية مباشرة عبر كاميرات الويب لأطفال يتم اغتصابهم وحرق أجسادهم.

ولفت وينرايت إلى أن الحكومات تبدو عاجزة عن مواكبة وتيرة الجريمة على الانترنت، وذلك بسبب تقنية التشفير التي تجعل من المستحيل تقريباً تعقب المجرمين.

شاهد أيضاً

أخطر 3 بحيرات في العالم لا ننصحك أبداً بالسباحة فيها

معظم الناس لا يمكنهم أن يتصوروا عطلتهم من دون مياة بالقرب منهم، سواء كان ذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *