الرئيسية > شباب و بنات > حواء > تذكري نصائح أمك ، لتنعمي بعلاقة زوجية سعيدة

تذكري نصائح أمك ، لتنعمي بعلاقة زوجية سعيدة

2014-635331898919706098-970_Inner_Main

هناك بعض الدروس التي يمكن للأم فقط أن تعلمها.. قد لا تكون العلاقة مع الجدّة وثيقة وقد لا تتمتع الأخت بما يكفي من الحكمة، ولهذا السبب، تعود الأمور الخاصة والدقيقة إلى الأم في حديث من القلب إلى القلب مع ابنتها وخاصة ما قبل زفافها. قد يكون هذا الموضوع صعبًا، ولكنها الهدية الأغلى من الأم لابنتها في هذا اليوم، لتعلمها كيف تواجه الأوقات الصعبة وأن تكون أقوى في حياتها الجديدة. وإليك أهم ما تتضمّنه هذه الدروس.

1- أنتِ الأهم:
أهم رسالة تحتاج إليها الفتاة من والدتها قبل الزواج هي أن تقول لها، أن تحافظ على تقدير ذاتها والثقة بنفسها، وحثها على التأكد من أنه يجب أن تبقى على سجيتها وأن لا تغيّر شيئًا بنفسها ليحبّها زوجها. وبالتأكيد علمتك أن أيّ أحد يحاول إقناعك عكس ذلك، لا يستحقك ويجب أن لا يكون في حياتك أصلًا.

2- لا يمكنك أن تحصلي على الاحترام ما لم تقدّميه:
وبما أن الاحترام هو أهم ركائز الزواج، يجب عليك أن تكوني المثال الأول على الاحترام كي تضمني أن يبادلك الشريك ما منحته إياه. امنحيه الراحة وعامليه جيدًا وتأكدي من أنه سيبادلك بالمثل.

3- لا تخسري حياتك الخاصة مقابل الزواج:
فالزواج لا يعني أن تتوقفي عن الاستمتاع بحياتك. لا بد من أن أمك تذكّرك دائمًا بأن تحافظي على اهتماماتك وأصدقائك ووقتك الخاص، إلى جانب حياتك الرومانسية والمشتركة مع زوجك.

4- خوضي الزواج واستمرّي فيه للسبب الصحيح:
لا شك في أن أمك علمتك أن الحب الحقيقي هو العاطفة والابتعاد عن حب الذات والكرم. وإذا غابت هذه الصفات، فلا أمل من العلاقة، إذ إن الوحدة والضغط الخارجي ليسا سببًا للزواج أبدًا.

5- تأكدي ممّا تريدينه وحافظي على صدقك مع نفسك:
قد تبدو العلاقات صحيحة ظاهريًا في بعض الأحيان، إلا أنك قد تشعرين بالخطأ في عمقها. ربما أنت لا تعرفين ما أنت مقدمة عليه، وأنك تشعرين بأن شيئًا ما ينقص. هنا، لا بد أن أمك سوف تشجعك على تحديد موقفك واتخاذ القرار المناسب، وأن تدعمك لتكوني أقوى.

شاهد أيضاً

لهذه الأسباب تعيش السيدات أكثر من الرجال

لقد وضعنا مجموعة مختارة من 24 صورة فوتوغرافية والتي تظهر أن هناك نوعاً من الصعوبة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *