الرئيسية > ثقف نفسك > بريطانية كارهة للشمس وتموت بسرطان الجلد

بريطانية كارهة للشمس وتموت بسرطان الجلد

توفيت طالبة جامعية بريطانية بعد 4 شهور من اكتشاف إصابتها بسرطان الجلد، على الرغم من أنها كانت تتبع أقصى درجات الحماية من الشمس التي كانت تكرهها بشدة.

كاريس في المنتصف مع صديقتيها قبل اكتشاف المرض

وتأتي وفاة كاريس (21 عاما) مناقضة للأبحاث الطبية التي تؤكد أن 80% من حالات سرطان الجلد تنتج عن التعرض المفرط للشمس.

وكانت كاريس دائمة التجنب لأشعة الشمس، ولم تصب بأية حروق ناتجة عن التعرض للشمس طوال حياتها.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن والدتها “بيفرلي” أنها لم تكن تستلقي على الشواطئ من أجل اكتساب السمرة الجذابة، حتى إنها كانت الوحيدة على الشاطئ التي تغطي جسدها بالكامل بمنشفة “فوطة” كبيرة.

من ناحية أخرى؛ فإن كاريس كانت تتمتع بشعر داكن وعينين بنيتين، مما يخالف الاعتقاد السائد بأن ذوي الشعر الأشقر والعيون الفاتحة هم الأكثر عرضة للمرض القاتل.

كانت كاريس قد احتفلت بعيد ميلادها الـ21، قبل تشخيص حالتها الخطيرة بأيام قليلة.

يذكر أنه يتم تشخيص حالتين يوميا بالإصابة بسرطان الجلد القاتل بين من تقل أعمارهم عن 35 سنة، بحسب مؤسسة أبحاث السرطان في بريطانيا.

شاهد أيضاً

لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ 🤔

قد تتسائل، لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ في الوقت الذي لا يتواجد أي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *