الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > انسحاب القوات الامنية من سليمان بيك بعد تعرضها لنيران قناصين

انسحاب القوات الامنية من سليمان بيك بعد تعرضها لنيران قناصين

image010

كشف مدير ناحية سليمان بيك في محافظة صلاح الدين طالب البياتي، أن قوات الجيش والشرطة الاتحادية انسحبت من الناحية بعد تعرضها لنيران قناصين، مشيراً الى سقوط قتلى وجرحى في صفوف القوات النظامية والمسلحين لم يتم إحصاء عددهم.

وقال البياتي في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “قوات الجيش والشرطة الاتحادية انسحبت، مساء امس، من ناحية سليمان بيك بعد تعرضها لنيران قناصين كثيفة أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف القوات لم يتم إحصاء عددهم”.

وأوضح البياتي أن “القوات الامنية تحاصر الناحية من جميع الجهات ويحاول سلاح الجو ضرب اماكن تواجد المسلحين الذين يعتلون المباني ويستهدفون القوات”، مرجحاً أن “يعاود الجيش والشرطة الاتحادية اقتحام الناحية مساء اليوم”.

وأشار الى أن “القوات الأمنية نجحت في قتل عدد غير محدد من المسلحين ولكن يرجح أن يتجاوز الخمسة قتلى”، مبيناً أن “الأنباء التي ترد من الناحية متضاربة كونها شبه خالية من السكان بعد نزوح 2200 عائلة منها بعد سيطرة المسلحين عليها”.

وكان البياتي أبلغ “السومرية نيوز”، في وقت سابق من اليوم الأحد، بأن قوات مشتركة بدأت باقتحام ناحية سليمان بيك لطرد تنظيم “داعش” منها، مبينا أن القوات المقتحمة قصفت الأماكن التي يتجمعون فيها.

وسيطر مسلحون يعتقد أنهم ينتمون لـ”داعش”، الخميس (13 شباط 2014)، على الناحية، وفي اليوم التالي أعلنت قيادة عمليات دجلة أنها استعادت السيطرة على الناحية وطهرتها من المسلحين، لكن إدارة الناحية أعلنت بعد ذلك بساعات قليلة أن المسلحين ظهروا مجدداً بعد انسحاب القوات الحكومية الى مقارها.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *