الرئيسية > اخبار العراق > انثى ذئب شمالي بابل تنتقم بالتهام اطفال خاطفي جرائها الاربعة

انثى ذئب شمالي بابل تنتقم بالتهام اطفال خاطفي جرائها الاربعة

شهد الشهر الماضي في محافظة بابل حادثة غريبه من نوعها ، بقيام انثى ذئب بألتهام طفل يبلغ من العمر /5/ سنوات يدعى حسن محمد .

وهاجمت انثى الذئب مجموعة من الاطفال كانوا يلعبون في قرية الحميري شمالي بابل ، والتهمت احدهم وهو حسن .

ويقع منزل الضحية في قرية الحميري /احدى قرى ناحية النيل التابعة لقضاء المحاويل شمالي المحافظة/ ، وهي مكتضة بالبساتين .

الملفت للنظر ان انثى الذئب ما تزال تتمتع بالحرية ، وتجوب البساتين بحثا عن فريسة اخرى .

في كل لحظة تخرج بها انثى الذئب الى هذه البساتين ، وهذه القرية بالذات ، يثار الاستغراب من الجميع من اصرارها ، لكن بعد اكتشاف السبب ، انتهى هذا الاستغراب ووقف بمحله حالة من الاندهاش والتأمل لروعة الخالق ، وما زرعه في مخلوقاته من نزعة الامومة ، اذ تبين ان سبب اصرار هذه الحيوانة هو لرغبتها بالثأر لأطفالها الصغار، كما ستعرض تفاصيلها شبكة شكو ماكو في هذا التقرير .

ما وراء القصة :

اب الضحية (ابو حسن) روى قصته ، قائلا :” كنت اسكن في قضاء المسيب ، وقررت الرحيل من القضاء لسخونة المنطقة وكثرة المداهمات ، والسكن بالقرب من مدينة الحلة في قرية الحميري “.

واضاف :” ان المنطقة فيها الكثير من الذئاب ، كونها توفر بيئة جيدة لها لكثرة بساتينها ، مشيرا الى انه شاهد انثى ذئب ولدت اربعة جراء صغيرة لونهم ابيض “.

وتابع :” اعجبني جمال الجراء ، حيث ايقنت حينها انهم فريدين ، فلم انتظر لحظة في اخذ الجراء وبيعهم في سوق الحيوانات (الغزل) ببغداد “.

وتابع ابو حسن :” بعد هذه الحادثة ، شاهدنا ام الجراء تتجول في المنطقة بصورة مستمرة ، وكأنها تبحث عن اطفالها ، حيث كان ثمن تجوالها ولدي حسن “.

واشار الى انه :” بعد ان التهمت ولدي (حسن) ، سألت بعض الخبراء في الحيوانات ، عن سبب اختيارها ولدي من بين كل الاطفال المتواجدين اثناء الحادثة ، فعرفت حينها انها كانت تقصده من خلال رائحته التي تدل على رائحتي انا ، عندما اخذت اطفالها “.

وعبر عن خوفه على اطفاله الباقين ، من ان يتعرضوا لنفس ما تعرض له ولحد (حسن) ، وقال :” ان انثى الذئب ما زالت تجوب القرية لافتراس احد ابنائي “.

الى ذلك قال عضو مجلس محافظة بابل مازن عبد الكريم :” ان الحكومة المحلية في المحافظة شكلت لجان لمتابعة ظاهرة انتشار الحيوانات المفترسة “.

واضاف :” ان هذه اللجان قامت بعمليات مسح كبيرة للبساتين من اجل القضاء على الحيوانات المفترسة التي تسببت بقتل سبعة اطفال لحد الان “.

واشار الى :” ان الحكومة المحلية ستقوم بفرض اجراءات مشددة على باعة الطيور والاسواق التي تزاول بيع الافاعي والكلاب وغير ذلك “.

ومن جانبه قال مدير شرطة بابل العميد عباس عبد زيد :” ان قرية الحميري تأوى الكثير من الذئاب ، وهذه الظاهرة ليست جديدة فيها “.

واضاف :” ان الحادثة التي حصلت للطفل حسن ، والاطفال الاخرين ، هي بسبب تعرض اهالي المنطقة لهذه الذئاب ، عن طريق خطف صغارها او الاعتداء عليها “.

وتابع :” ان شرطة بابل وبالتعاون مع الصحة والبيئة والحكومة المحلية قررت تشكيل لجان وفرق تفتيشية لمكافحة هذه الحيوانات المفترسة التي تجوب المنطقة “.

وعلى السياق ذاته ، اوضح مختار قرية الحميري محمد جواد حسين ، بان اهالي القرية مصابون بالذعر والقلق بسبب ما فعله ابو حسن ، باختطافه اطفال انثى الذئب وبيعهم “.

وعبر عن صعوبة القضاء على هذه الحيوانات بسبب اكتضاضها بالبساتين والنخيل .

واشار الى :” ان اهالي المنطقة قدموا طلبات وشكاوى للحكومة المحلية ، لانقاذ القرية والقرى القريبة منها من الذئاب والخنازير التي بدأت تنتشر بشكل كبير في المزارع “.

وناشد الحكومة بالاهتمام بالقرى والنواحي :” كونها تعاني من قلة الخدمات والامراض وعرض ابنائها لمهاجمة الحيوانات والجماعات المسلحة “.

شاهد أيضاً

العصائب ترد على الآلوسي : “إغلق فمك قبل ان يُغلق”

وجه جواد الطليباوي المتحدث باسم جماعة “عصائب اهل الحق” المنضوية في الحشد الشعبي يوم الخميس …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *