الرئيسية > اخبار العراق > الوزراء الكرد ينسحبون من الحكومة بسبب تصريحات “المالكي”

الوزراء الكرد ينسحبون من الحكومة بسبب تصريحات “المالكي”

 

2013-02-19-1

اكد مصدر رفيع في التحالف الكردستاني الاربعاء، ان الوزراء الكرد قرروا عدم حضور اجتماعات مجلس الوزراء الاتحادي في بغداد، لأنهم لن يتحملوا مسؤولية “السياسات والتصريحات الخاطئة لنوري المالكي”، لكنه اكد ان الاحزاب الكردية تدعو في الوقت ذاته الى تكثيف الاتصالات مع القوى الوطنية، بغية العمل من اجل احياء اجواء التوافق الوطني، في هذه الظروف الاستثنائية.
واوضح المصدر طالباً عدم كشف هويته، ان الوزراء الكرد، قرروا بعد المشاورات المطلوبة، “مقاطعة اجتماعات مجلس الوزراء، وذلك لعدم استعدادهم لتحمل مسؤولية التصرفات الفردية والتصريحات اللامسؤولة للسيد نوري المالكي” رئيس الحكومة المنتهية ولايتها.
وتابع “ان مواقف وتصريحات المالكي تلعب دوراً في تسميم الاجواء الوطنية، وتدق اسفين العداوة بين الكرد والعرب، في وقت نتطلع الى تبلور توافق وطني يتناسب وحجم التحدي الكبير المتمثل بالارهاب الذي يهدد جميع العراقيين”.
وفيما اذا كان ذلك قد يعني مقاطعة الكرد لجلسة البرلمان المقررة يوم الاحد، قال المصدر ان هذه الخطوة ليست لها علاقة بوجودنا في البرلمان العراقي، وهي ذات صلة باجتماعات مجلس الوزراء التي يرأسها المالكي، حصراً، لان حضور الوزراء اصبح بمثابة “مساندة للاخطاء، التي ظلت بلا مراجعة ولا تصحيح”.
وأشار الى ان التحالف الكردستاني يدعو الى “تكثيف الاتصالات بين مختلف القوى الوطنية، في هذه اللحظة الاستثنائية من تاريخ البلاد، وبما يرتقي الى جسامة المسؤولية التي تقع على كاهل الجميع”.
وكان المالكي اطلق اتهامات في خطابه الاربعاء، الى اربيل، باحتضان تنظيم داعش الارهابي، وذلك بعد يوم واحد من رسالة وجهها رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني، الى الشعب العراقي، اوضح فيها ان الحفاظ على وحدة العراق امر مشروط بالتمسك بالدستور ووضع حد للسياسات الفردية، وتنفيذ الاصلاح السياسي الذي تطالب به مختلف القوى.

شاهد أيضاً

فيديو | جنود عراقيين يضحون بأنفسهم للقبض على إنتحاري 😲✌️

إنتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر جنود في الجيش العراقي ولحظة تمكنهم من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *