الرئيسية > اخبار العراق > احداث امنية > الهجرة تعلن شمول أكثر من 11 ألف أسرة نازحة بمنحة المليون دينار في كربلاء

الهجرة تعلن شمول أكثر من 11 ألف أسرة نازحة بمنحة المليون دينار في كربلاء

image

اعلنت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية،اليوم الخميس، عن شمول اكثر من 11 ألف أسرة نازحة بمنحة المليون دينار في محافظة كربلاء، وأكدت تشكيل لجنة لمتابعة موضوع الارض المخصصة لتشييد الكرفانات ، فيما اشارت الى وجود تنسيق بينها وبين مجلس كربلاء ومنظمة الهجرة الدولية بشأن مشاريع تخدم الأسر النازحة في المحافظة.
وقال مدير قسم المحافظات الوسطى في وزارة الهجرة والمهجرين عامر عباس زغير في بيان صدر، اليوم، أن “فرع محافظة كربلاء المقدسة مستمر بتوزيع منحة المليون بين العوائل النازحة إذ وزع المنحة بين 11 الغ و738 اسرة نازحة إضافة إلى تسجيل 12 الف و660 أسرة نازحة لدى الفرع”، مبينا انه “تم تشكيل لجنة من داخل الفرع لمتابعة موضوع الأرض المخصصة لتشييد الكرفانات” .
وأضافت الوزارة انها “عقدت اجتماعاً برئاسة مدير قسم المحافظات المركزية مع عضو مجلس محافظة كربلاء المقدسة ليلى حسن لمناقشة أزمة السكن التي يعاني منها النازحين الجدد ومن بينها أنشاء مخيم عالي المواصفات “، مؤكدة على ضرورة “الإسراع بتهيئة الأرض الخاصة بمجمع الكرفانات”.
واكدت الوزارة انه “تم الاتفاق على ضرورة التنسيق والتعاون بين فرع الوزارة ومجلس محافظة كربلاء المقدسة ومنظمة الهجرة الدولية بخصوص المشاريع التي تخدم الأسر النازحة”.
وكانت محافظة كربلاء قررت، في (العاشر من آب 2014)، عدم استقبال نازحين جدد من المحافظات التي تشهد أعمال عنف وعمليات عسكرية، عازية ذلك لعدم توافر أماكن لإسكانهم ولتنظيم وضع الــ50 ألف نازح الذين استقبلتهم، وفيما طالبت الحكومة المركزية بشكل خاص والمنظمات الدولية لإغاثة النازحين، اكدت انها سهلت مرور أكثر من 150 عائلة نازحة من مناطق غربي الانبار عبرها إلى بغداد والديوانية.
وكانت إدارة كربلاء، قد أعلنت في،(الرابع من آب 2014 الحالي)، عن استقبال قرابة 50 ألف نازح ودعت المنظمات الدولية إلى تقديم المساعدة في هذا الملف الذي بات يفوق إمكاناتها، في حين أبدت منظمة الامم المتحدة للطفولة (اليونسيف) استعدادها المشاركة في إقامة مجمع سكني مؤقت لأولئك النازحين، وتنفيذ برامج تعليمية وأخرى لرعاية الطفولة والصحة.
ونفت وزارة الهجرة والمهجرين في،(2 ايلول 2014)، إيقاف توزيع المنح المالية على عوائل المهجرين، وفيما أشارت إلى أنها أطلقت منحة المليون دينار إلى النازحين كافة، بيّنت أنها وزعت (450) سلة غذائية على الأسر النازحة في اربيل.
يذكر أن تنظيم (داعش) قد فرض سيطرته على مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى،(405 كم شمال العاصمة بغداد)، في (العاشر من حزيران 2014)، كما امتد نشاطه بعدها، إلى محافظات صلاح الدين وكركوك وديالى، ما أدى إلى موجة نزوح جديدة في العراق.
وأدت سيطرة التنظيم المتشدد على هذه المناطق التي تسكنها اقليات دينية من المسيحيين والايزيديين والشبك والكاكائية الى نزوح مئات الآلاف منهم، وحدوث كارثة انسانية كبيرة جراء محاصرة آلاف من الايزيديين في جبال سنجار، حيث توفي المئات من النساء والاطفال وكبار السن بسبب الجوع والعطش وحرارة الجو.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …