الرئيسية > اخبار العراق > الهجرة الدولية تفتتح مقراً لها في كربلاء لمساعدة النازحين وتعد أوضاعهم بالعراق “مأساوية”

الهجرة الدولية تفتتح مقراً لها في كربلاء لمساعدة النازحين وتعد أوضاعهم بالعراق “مأساوية”

image

أعلنت ادارة كربلاء، اليوم الاثنين، عن توقيع مذكرة تفاهم مع المنظمة الدولية للهجرة لفتح مقر لها في المحافظة،(108 كم جنوب العاصمة بغداد)، وتقديم مساعدات للنازحين فيها وباقي مناطق الفرات الأوسط، في حين عدت المنظمة أن المذكرة تؤمن الشراكة بينها وحكومة كربلاء للعمل كفريق واحد لمساعدة النازحين، الذين يعانون أوضاعاً “مأساوية” تتطلب المزيد من المساعدة والدعم لتمكينهم من العيش الكريم.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي مشترك خلال زيارة رئيس بعثة منظمة الهجرة الدولية، توماس فايس، إلى محافظة كربلاء، ولقائه حكومتها المحلية .

وقال محافظ كربلاء، عقيل الطريحي، خلال المؤتمر، إن “المحافظة وقعت مذكرة تفاهم مع منظمة الهجرة الدولية لفتح آفاق جديدة من التعاون والتنسيق في مجال تقديم المساعدات للنازحين المتواجدين في كربلاء”، مشيراً إلى أن “المذكرة تأتي لتنظيم عمل المنظمة وتوسيع آفاق التعاون معها”.

وأضاف الطريحي، أن “منظمة الهجرة الدولية ستفتتح فرعاً لها في كربلاء يعنى بمحافظات الفرات الأوسط”، مبيناً أن “المحافظة ستساعد المنظمة بتوفير قاعدة بيانات عن النازحين فيها وتعمل معها كفريق واحد للوقوف على مشاكل النازحين وتأمين متطلباتهم”.

من جانبه قال رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة، خلال المؤتمر، إن “أزمة النازحين في العراق كبيرة وغير مسبوقة في تاريخه”، عاداً أن “وضع النازحين مأساوياً”.

وأعرب فايس، عن “صعوبة الحديث عن مستقبل أولئك النازحين”، مستدركاً “لكن ما يهم المنظمة حالياً هو تقديم المساعدة لهم بأفضل طريقة”.

وذكر رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة، أن “مذكرة التفاهم التي وقعت اليوم، ستتيح الشراكة بين المنظمة وحكومة كربلاء للعمل كفريق واحد لتقديم المساعدات اللازمة للنازحين”، متعهداً بأن “تعمل المنظمة مع حكومة كربلاء على إعادة تفعيل المجتمعات النازحة واستقرارها ووضع برامج وتأمين فرص عمل لدعمها وتمكينها من العيش الكريم”.

وأوضح فايس، أن “المنظمة الدولية للهجرة قدمت خلال المدة الماضية مساعدات غير غذائية لعدد كبير من النازحين داخل العراق، تضم مواد ومستلزمات طعام ومنام ومخيمات”، لافتاً إلى أن هنالك “ايجابيات عدة قدمت للنازحين برغم وضعهم المأساوي، تتثمل بحسن الضيافة من قبل المجتمعات المضيفة لهم، ومنها كربلاء”.

وأكد المسؤول الدولي، على ضرورة “استمرار الدعم والمساعدة للنازحين”، مشدداً على أن “المنظمة ماضية بهذا الاتجاه بالتعاون مع السلطات العراقية”.

وكانت منظمة الهجرة الدولية، قد أقرت في (الـ24 من أيلول 2014 المنصرم)، بصعوبة تأمين الخدمات الإغاثية لأكثر من مليوني نازح عراقي، ودعت الحكومة العراقية وحكومات المحافظات للتعاون معها لإيجاد حلول طويلة الأمد لهم، في حين اكدت إدارة كربلاء استقبالها نحو 100 ألف نازح، وطالبت بتظافر الجهود لمساعدتهم في ظل “التحديات الكبيرة” التي ستواجههم خلال فصل الشتاء والزيارات المليونية.

شاهد أيضاً

قتيلان و37 جريح حصيلة تفجيرات طهران وداعش يتبنى العملية

أعلن مستشار وزير الصحة الايراني عباس زارع نجاد، الاربعاء، عن مقتل شخصين واصابة 37 اخرين …