الرئيسية > اخبار الفن > المهندس يكذب شائعة ضربه على يد رجال الأمر بالمعروف

المهندس يكذب شائعة ضربه على يد رجال الأمر بالمعروف

نفى المطرب العراقي ماجد المهندس ما تردد خلال اليومين الماضيين عن تعرضه للضرب على أيدي رجال هيئة الأمر بالمعروف بعد اعتراضها على تجمع المهندس مع بعض محبيه في أحد مراكز الرياض التجارية الكبرى.

تأتي تصريحات المهندس -التي أدلى بها لصحيفة عكاظ السعودية 10 إبريل/نيسان- ردًّا على ما تناقلته مواقع إلكترونية عن شهود عيان أن ماجد المهندس ومدير أعماله العراقي فايق حسن دخلا في شجارٍ واشتباكٍ بالأيدي مع مجموعةٍ من المحتسبين في سوق المملكة بعد مشادةٍ كلاميةٍ جرت بينهم.

وقال المهندس إن كل ما نُشر حول الحادثة عارٍ عن الصحة، ولا يوجد فيه عبارة واحدة صحيحة، لأنه متواجد في بيروت منذ صباح الخميس الماضي لتصوير إحدى البرامج، ومدير أعماله فائق حسن متواجد في أمريكا منذ عشرة أيام لزيارة عائلته، ولم يكونا حينها في السعودية.

وتساءل المطرب العراقي عن كيفية “فبركة” الخبر بهذه الصورة المشينة، مضيفا أن الموضوع لا يحتاج إلى تضخيمٍ من قبل الإعلام، فما نُشر غير صحيح على الإطلاق، ولا يمت للحقيقة بصلة.

وأشار إلى أن هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تتعامل برقيٍ مع جميع طبقات المجتمع، وأن تصوير الهيئة بهذه الوحشية أيضًا هو كذب وافتراء.

وأضاف: انتهيت هذا الأسبوع في بيروت من تصوير حلقة مميزة من “آخر من يعلم” مع الزميلة أروى ستبث قريبا، وغدا الأحد سأصور والزميل حسين الجسمي حلقة من برنامج “تاراتاتا” للمرة الثانية بعد حلقتي مع محمد عبده، وربما تكون معنا المطربة المغربية الشابة جنات.

وأوضح: سأتجه الأسبوع المقبل إلى دبي لتصوير جلسات وناسة لصالح “قناة وناسة” بشكل رباعي مع الزملاء محمد عبده -الذي سعدت بعملي المشترك معه في أغنية “اذكريني” وفي أوبريت الجنادرية “وحدة وطن” للشاعر السعودي ساري- وستجمعني جلسات وناسة أيضا مع راشد الماجد ورابح صقر وعبد المجيد عبد الله.

وتعود تفاصيل الشائعة المنتشرة بأن المهندس كان يتجول مع مدير أعماله في السوق، وتحلق حوله مجموعةٌ من المعجبين للتحدث معه والتقاط الصور، مما استدعى الأمر من رجال الهيئة لاستجوابه مع مدير أعماله، وطلبوا منه مغادرة السوق فورًا.

شاهد أيضاً

أفضل 4 أفلام أجنبية في النصف الأول من عام 2017

الأفلام أصبحت من أهم وسائل الترفية، وهناك بالفعل العديد والعديد من الأفلام الأجنبية التي تصدر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *