الرئيسية > ثقف نفسك > المضمضة بزيت الأفعى

المضمضة بزيت الأفعى

المضمضة

تخطط أليسون بينيت من مدينة بالم، فلوريدا، للقيام بعلاج المضمضة بالزيت يوميا. وسوف تستخدم لذلك زيت جوز الهند لمدة ربع ساعة كل يوم للحصول على أسنان أكثر بياضا.

مثل بينيت، هناك الكثير من المستهلكين الذي اكتشفوا للتو هذه الممارسة العلاجية القديمة التي تعرف باسم المضمضة بالزيت. ووفقا لبعض الناس تساعد المضمضة بالزيت على التخلص من رائحة الفم؛ بينما يقول البعض بأنه تعالج أمراض اللثة، وتمنع تسوس الأسنان، والتهاب المفاصل، وتحسن من حالات الربو.

وتعود عادة المضمضمة بالزيت إلى 2.500 عام مضى، ويقال بأن أصلها من الطب التقليدي الهندي أو الأيورفيدا.
وتستند الممارسة على قاعدة الأيورفيدا الأساسية، وهي أن الزيت مادة مغذية لأنسجة الجسم. وقد أظهرت الدراسات أن هناك مواد مضادة للميكروبات وللالتهابات في الزيوت المستخدمة.”

ولكن المضمضة بالزيت قد لا تعطي نفس النتائج مع جميع الناس، فقد قال العديد من الأشخاص بأنهم استفادوا من هذا العلاج التقليدي بينما لم يشر البعض الآخر لأي تغيرات محتملة في حالتهم الصحية.
ويستعمل الزيت لعلاج الأمراض الجلدية، مثل الاكزيما، بالإضافة إلى علاج أمراض الفم واللثة والأسنان.

الجانب السلبي

وكما أي علاج هناك جانب سلبي للمضمضة بالزيوت وأهم هذه الأعراض الجانبية الشعور بالغثيان لذلك يوصي باستعمال الزيت لمدة 5 دقائق في البداية ثم زيادة المدة بالتدريج حتى 20 دقيقة وليس أكثر. ويجب ان تكون الكمية المستخدمة من الزيت قليلة، ما بين ملعقة صغيرة وملعقة طعام كبيرة.
ويعتقد الأطباء بأن المضمضة بالزيت آمنة، ولكن يجب الاستفسار من خبراء الايوروفيدا أولا حول نوع الزيت الذي يجب استخدامه لكل حالة، فهناك زيت جوز الهند، وزيت الأفعى، وزيت الزيتون، وزيت السمسم.

 

شاهد أيضاً

لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ 🤔

قد تتسائل، لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ في الوقت الذي لا يتواجد أي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *