الرئيسية > اخبار عالمية وعربية > المسلمون يحتجون على فيلم مسيء للرسول محمد (ص) من انتاج اقباط مصر!

المسلمون يحتجون على فيلم مسيء للرسول محمد (ص) من انتاج اقباط مصر!

اثار فيلم نشر على موقع اليوتيوب حفيظة ملايين المسلمين في العالم خلال الاربع و العشرين ساعة الماضية وذلك لاساءته لشخص الرسول محمد (ص) حيث جاء هذا الفيلم تزامنا مع الذكرة الحادية عشر لاحداث الحادي عشر من سبتمر \ايلول.

الفيلم الذي الذي مدته ثلاث ساعات تقريبا انتجه اقباط المهجر من المصريين جاء بعنوان (حياة محمد نبى الاسلام) حيث من المزمع عرضه قريبا فى دور العرض الامريكية و الاوربية كما ستبث مقاطع من الفيلم فى اليوم العالمى لما اسماه بعض المتطرفين المسيح يوم محاكمة محمد بكنيسة خادم الانجيل القس تيرى جونز بولاية فلوريدا وسيشارك وفد من الهيئة العليا للدوله القبطية الحضور بصفة مراقب لهذه “المحاكمه”.

وكان القس تيرى جونز قد اعلن عن تنظيم محاكمة شعبية “لمحمد نبى الاسلام” و قال جونز فى رسالتة اذا قالت المحكمة ان محمد نبى الاسلام مذنب فاننا سوف نقرر اعدامه”.

اما اقباط مصر فسرعان ما سارعوا يوم امس الثلاثاء الى شجب الموقف بالقول ان المسؤولين عن هذا الفيلم يحاولون زعزعة استقلال و امن مصر بتصريحاتهم وأفعالهم المقززة فهولاء تحالفوا مع أعداء الله مثل الارهابى المجرم تيرى جونز الذى قام بحرق نسخ من القرآن الكريم و ها هم ينسقون و يتعانون معه و سبق أن دعوا للوقوف مع اسرائيل والوقوف بجانبها “، كما تجمع عدد من المصريون عقب الاغلان عن الفيلم امام السفارة الامريكية مطالبيها بضرورة اخذ موقف حاسم من هذا الفيلم.

من جهته دان المرصد الإعلامي الإسلامي هذا العمل الإجرامي بحق رسول الإنسانية النبي محمد (ص) الذي ارسله الله رحمة للعالمين مناشدا جميع الهيئات والمنظمات والجمعيات الإسلامية وغير الإسلامية والأزهر وهيئة كبار العلماء باتخاذ ما يلزم تجاه هذه الجريمة النكراء والعمل على وقف نشر هذا الفيلم ومحاسبة القائمين عليه ، كما ناشد المحامين في مصر بتقديم بلاغ للنائب العام واتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه الوارد ذكرهم من أقباط المهجر في هذه الوثيقة ومن وراءهم داخل مصر وخارجها .

شاهد أيضاً

لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ 🤔

قد تتسائل، لماذا الرجل يمتلك حلمات الصدر تماماً كالنساء؟ في الوقت الذي لا يتواجد أي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *